كارثة بالقرب من سواحل اليمن تفوق انفجار مرفأ بيروت بمئات المرات

0

عبدالمنعم عادل زايد 

دعا معمر الأريانى وزير الاعلام اليمني، إلى تدارك كارثة بيئية وبشرية واقتصادية قد تفوق انفجار مرفأ بيروت بمئات المرات، محذراً من مخاطر غرق أو انفجار ناقلة النفط “صافر”.

وأضاف الأريانى إن انفجار مرفأ بيروت الهائل وما خلفه من خسائر بشرية ومادية وأضرار كارثية على الاقتصاد والبيئة من الممكن أن يتكرر فى اليمن اذا انفجرت ناقلة النفط “صافر” ، معتبراً الناقلة قنبلة موقوتة على سواحل اليمن قبالة ميناء رأس عيسي بالبحر الأحمر.

وتابع أن ميليشيا جماعة الحوثى تتخذها ورقة للتفاوض والضغط والابتزاز .

واتهم وزير الإعلام اليمنى جماعة الحوثى بالمراوغة ، مشيراً الى انها تمنع صيانة أو تفريغ خزان صافر النفطي الذي يحوي أكثر من مليون برميل، دون اكتراث بالمخاطر المترتبة عن تسرب او انفجار الناقلة على أرواح المدنيين والبنية التحتية والاقتصاد والاضرار البيئية على اليمن والإقليم.

كما ناشد الأرياني المجتمع الدولي للتدخل والضغط على جماعة الحوثى، وسرعة العمل على وقف مخاطر تسرب أو غرق أو انفجار ناقلة النفط صافر قبل نفاد الوقت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.