«كورونا» مستمر في إزعاج الأهلي والزمالك قبل إقامة «عُرس الأميرة الإفريقية»

0

لا زال فيروس كورونا المستجد، يضرب العالم في جميع المجالات خلال الموجة الثانية له، اجتماعيًا، فنيًا، ورياضيًا، فرأينا عددًا من المباريات في مختلف المسابقات يتم تأجيلها بسبب إصابة أحد لاعبي الفريقين بالفيروس اللعين، وهو الآن يزعج الأهلي والزمالك قبل إقامة (عُرس الأميرة الإفريقية)، مساء يوم 27 نوفمبر الحالي.

كورونا «يُصعِق» كهربا الأهلي:

محمود كهربا
محمود كهربا

 

رأينا أمس، الخميس، إعلان النادي الأهلي عن إصابة، محمود عبد المنعم كهربا، الجناح المهاجم للفريق الأول لكرة القدم، بفيروس كورونا المستجد، الأمر الذي أقلق الجهاز الفني للفريق بقيادة الجنوب إفريقي، بيتسو موسيماني، خاصة أن كهربا يعتبر من الأوراق الرابحة التي سيستخدمها موسيماني في المباراة النهائية لدوري أبطال إفريقيا أمام الزمالك، في ظل النقص العددي الذي يعاني منه الفريق بسبب إصابة أو رحيل بعض اللاعبين.

الأهلي؛ مقبل على مباراتين هامتين خلال الفترة المقبلة، حيث سيواجه أبو قير للأسمدة، في تمام الخامسة مساء غد السبت، ضمن مباريات الدور ربع النهائي من بطولة كأس مصر، وبعدها مباشرة سيبدأ في الاستعداد لمباراة نهائي القرن أمام الزمالك، في نهائي دوري أبطال إفريقيا، في تمام التاسعة مساء يوم 27 نوفمبر الحالي.

ويخشى الأهلي خلال الفترة المقبلة إصابة أحد اللاعبين بكورونا، خاصة المقيدين إفر يقيًا، فالمسحات الطبية تُجرى يوميًا لكل أعضاء الفريق، فهل سيستمر كورونا في إزعاج المعسكر الأحمر خلال الفترة المقبلة؟

كورونا «يُرعِب» الزمالك:

حازم إمام
حازم إمام

 

خلال الأيام الماضية، أعلن نادي الزمالك عن إصابة، حازم إمام، الظهير الأيمن للفريق الأول لكرة القدم، وقبله كانت إصابة الدولي التونسي، فرجاني ساسي، في مباراة ذهاب الدور نصف النهائي أمام الرجاء المغربي.

وقد قرر مسؤولو الزمالك عمل مسحات طبية بصفة يومية لكل أعضاء الفريق، قبل الدخول في أجواء المعترك الإفريقي، حيث سيواجه الفريق غريمه التقليدي الأهلي، في نهائي دوري أبطال إفريقيا، ويخشى المسؤولون إصابة أحد لاعبي الفريق قبل تلك المباراة الهامة.

وقبل العرس الإفريقي، سيلعب الزمالك في الثامنة مساء غد السبت أمام نادي مصر، في مباراة الدور ربع النهائي من بطولة كأس مصر، وبعد تلك المباراة سيدخل الفريق في معسكر مغلق، استعدادًا للنهائي الإفريقي أمام الأهلي.

كان الأهلي والزمالك قد تأهلا سويًا للنهائي الإفريقي، عقب تخطيهما كل من الوداد والرجاء المغربيين، في الدور نصف النهائي، ليكون نهائي دوري أبطال إفريقيا مصريًا خالصًا لأول مرة في تاريخ البطولة.

«الأميرة الإفريقية»؛ كانت قد تأجلت عدة مرات في مختلف أدوار المسابقة منذ انطلاق النسخة الحالية، لعدة أسباب منها تفشي فيروس كورونا المستجد، في بعض الفرق المشاركة في البطولة؛ إلى أن استقر مسؤولو الاتحاد الإفريقي (كاف) بالتنسيق مع مسؤولي الرياضة المصرية، بإقامة المباراة النهائية من بطولة دوري أبطال إفريقيا بين الزمالك والأهلي، في تمام التاسعة مساء يوم 27 نوفمبر الحالي، على استاد القاهرة الدولي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.