«كيف أقتل».. تفاصيل شنق طفلة في الجيزة والمتهمة: «بقلد اليوتيوب»

0

صابر عاطف

كشفت تحريات الاجهزة الامنية بالجيزة مفاجأة في العثور علي جثة طفلة مشنوقة بمنور عقار في مدينة اوسيم حيث تبين قيام طفلة اخري بخطفها وقتلها لتقليد مشاهد علي يوتيوب.

وأوضحت التحقيقات الاولية برئاسة المستشار محمد هاني رئيس نيابة اوسيم ان بلاغ ورد لمركز الشر طة بالعثور علي جثة مشنوقة ومعلقة في قفص حديدي داخل منور عقار في بشتيل انتقلت علي الفور الاجهزة الامنية والنيابة العامة وتبين من المعاينة ان الجثة لطفلة تبلغ من العمر قرابة ٤ سنوات معلقة من رقبتها بسلك كهربائي في قفص حديدي خاص بموتور المياه.

اضافت التحقيقات ان كاميرات المراقبة المحيطة بالعقار كشفت تفاصيل الجريمة حيث تبين رصد كاميرا لطفلة تسير رفقة المجني عليها وتدخل بها العقار مكان العثور علي الجثة وتغادر مسرعة بعد مرور ٧ دقائق ، تمكنت قوة امنية برئاسة المقدم محمد مجدي رئيس مباحث اوسيم والرائد وليد كمال معاون المباحث من تحديد هوية الطفلة حيث تبين انها تبلغ من العمر ١١ عام تقيم رفقة عمتها بعد انفصال والديها منذ ٩ سنوات فتم القاء القبض عليها.

اقرأ أيضًا ◄«بنادق آلية وخرطوش».. أمن أسيوط يضبط أطراف خصومة ثأرية بمركز أبنوب

بسؤالها عن سبب اصطحابها للمجني عليها وانها اخر من شوهدت برفقتها فجرت مفاجاة بانها من قامت بقتلها مرددة: كنت عايزة اعمل زي اللي شوفته علي يوتيوب خطفتها من جنب مامتها ودخلت بيها العقار خنقتها بايدي وبعدين علقتها في مشنقة عملتها بسلك كهربا واتعلمت طريقة عقدة المشنقة من الانترنت”، وتبين من مراجعة كاميرات المراقبة صحة اقوال الطفلة انها شاهدت المجني عليها رفقة والدتها تقوم بشراء عصير لها من محل فقامت بسحبها من يديها مستغلة انشغال الام وابتعدت بها خطوات وعندما تاكدت من عدم مراقبة احد لها اسرعت مغادرة بالطفلة ودخلت اول عقار قابلها يبعد عن محل العصير قرابة ٢٥٠ متر.

اضافت التحريات بقيادة اللواء محمود السبيلي مدير الادارة العامة للمباحث والعميد عمرو طلعت رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة ان الطفلة المتهمة كانت معتادة مشاهدة مقاطع يوتيوب فكانت تمسك الهاتف ونظرا لعدم تمكنها من الكتابة في خانة البحث تقوم بالبحث الصوتي حيث تخبر الهاتف بصوتها عن “كيف اقتل طفل وكيف اخطف طفل” وماشاهدته من فيديوهات نفذته مع المجني عليها باستدراجها، وما ان دخلت بها العقار اطبقت يديها علي رقبتها وقتلتها، ثم صنعت المشنقة بالطريقة التي تعلمتها وربطتها في القفص الحديدي بمنور العقار ثم حملت الطفلة وعلقت رقبتها بعقدة المشنقة وتركت جسدها ليتدلي منها وفرت هاربة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.