«لا حياة لمن تنادي».. كورونا تهاجم بريد النخيلة

0

وفاء محمد

ماساة مكتب بريد قريه النخيله بسبب تزاحم وعدم التباعد وعدم اتباع الإجراءات الاحترازيه علما بأن مكتب بريد النخيله لم يكن الاول ولكن كان مكتب بريد قريه الفليو وقريه باقور قبل ذلك ولكن لا حياه لمن تنادى.

قامت شرطه النخيله بأخذ الحيطه بعمل تنظيم المقبلين علي مكتب بريد النخيله ولكن المكان لا يتسع للناس لضيقه ولا يسمح للتزاحم.

تواصل الحكومة متمثلة في مجلس الوزراء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، إصدار حزم من الإجراءات الوقائية والاحترازية، لمنع تفشي فيروس كورونا التاجي في أنحاء الجمهورية، ضمن الإجراءات الوقائية التى اتخذتها الحكومة المصرية للحد من فيروس كورونا.

وتناشد الحكومة المواطنين بضرورة استمرار الالتزام والحرص على حماية أنفسهم وذويهم، عن طريق منع التكدس وتجنب الازدحام والجلوس في المنزل وعدم النزول إلا للضروة القصوى.

وتأتي مطالبهم، في إطار الإجراءات الوقائية، الواجب الالتزام بها من قبل المواطنين، لعدم تفشي فيروس كورونا داخل البلاد بشكل كبير.

لكن عدد كبير من المواطنين، لا يزالون يصرون على ممارسة الحياة الطبيعية، دون أخذ الحيطة والحذر والالتزام بإجراءات الاحتراز والوقاية من مرض كورونا.

وفي السياق ذاته، رصدت عدسة «اليوم»، ازدحام شديد في مكتب بريد باقور التابع لمركز ومدينه ابوتيج، خلال صرف المعاشات.

واصطف المستحقون في طوابير متقاربة، دون مراعاة الإجراءات الوقائية التى اتخذتها الحكومة لفيروس كورونا، أو حتى أخذ الحيطه بارتداء الكمامات.

اليوم ترصد اذدحام امام مكتب بريد الفيلو:

شهد مكتب بريد الفليو التابع لمركز ومدينه ابوتيج، حالة من الزحام والتكدس خلال صرف المعاشات، وأصطف المستحقون في طوابير متقاربة ، دون مراعاة الإجراءات الوقائية التى اتخذتها الحكومة لفيروس كورونا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.