أهم الأخبارحوادث

لـ 21 يوليو.. تأجيل محاكمة 555 متهمًا بقضية «الانضمام لجماعة تكفيرية»

صابر عاطف

أجلت المحكمة المختصة، المنعقدة بطرة، اليوم الثلاثاء، جلسة محاكمة المتهمين في القضية رقم 137، والمتهم فيها 555 متهمًا بتأسيس 43 خلية عنقودية تابعة لتنظيم “داعش”، ارتكبت 63 جريمة في شمال سيناء، لجلسة ٢١ يوليو؛ لسماع شهود النفي.

وكشفت تحقيقات النيابة وتحريات قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، عن أن الجرائم الإرهابية التي نفذها المتهمون في القضية تركزت في محافظة شمال سيناء، بالإضافة إلى تواصل قيادات وكوادر الجماعة مع قيادات تنظيم “داعش” بدولتي العراق وسوريا بصفة دائمة ومستمرة، وأن عددًا من عناصر الجماعة التحقوا بمعسكرات التنظيم في سوريا لتلقي التدريبات على استعمال الأسلحة وصناعة المتفجرات واكتساب الخبرة الميدانية في حروب العصابات وقتال الشوارع، والعودة إلى مصر لتنفيذها في أعمال عدائية ضد الدولة ومؤسساتها ومواطنيها.

وأظهرت التحقيقات والتحريات، أن المتهمين رصدوا مجموعة من المؤسسات والشخصيات العامة، في إطار تخطيطهم لارتكاب عمليات إرهابية، من بين تلك المخططات رصد مبنى وزارة الداخلية وأكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة، ورصد عدد من السفر العابرة لقناة السويس وميناء دمياط، وكنيسة بمنطقة عزبة النخل بالمرج، وكنيسة الأنبا شنودة بالغردقة، وكنيسة بولس الرسول بالعبور.

اقرأ أيضًا ◄«بنادق آلية وخرطوش».. أمن أسيوط يضبط أطراف خصومة ثأرية بمركز أبنوب

نجحت أجهزة وزارة الداخلية بالتعاون مع مباحث الأموال العامة في ضبط عناصر تشكيل عصابي تخصص في تزوير عملات وطنية وتداولها بنطاق العديد من المحافظات.

وأسفرت جهود فريق البحث الجنائى من إدارة مكافحة جرائم التزييف و التزوير تنسيقاً وقطاع الأمن العام أن وراء ذلك النشاط شخصين حاصل على بكالوريوس ويعمل بمجال التصوير، حاصل على دبلوم و مقيمان بدائرة قسم شرطة ثان شبرا الخيمة بالقليوبية إذ إتخذا من محال إقامتهما وكراً لممارسة نشاطهـما الإجرامى فى تقليد العملات الوطنية بإستخدام أجهــزة حاسب آلى وطابعات كمبيوتر حديثة بقصد ترويجها على عملائهما بنطاق محافظات القاهرة، القليوبية، سوهاج.

قرأ أيضًا◄نتائج جهود الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة خلال 24 ساعة

نجحت أجهزة وزارة الداخلية بالتعاون مع قطاع مكافحة المخدرات والجريمة بأسيوط في ضبط تشكيل عصابي بحوزتهم 750 مليون جنيه حصيلة الإتجار في المخدرات.

فقد تمكن قطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة من إتخاذ الإجراءات القانونية حيال أحد التشكيلات العصابية مكون من سبعة عناصر إجرامية “لأربعة منهم معلومات جنائية مسجلة” مقيمين بنطاق دائرة قسم شرطة أول أسيوط بمحافظة أسيوط.

وقد وجهت عدة اتهامات، جاء أولها إضطلاعهم وقيامهم بالإتجار فى المواد المخدرة وترويجها على عملائهم على نطاق واسع، وتربحهم وجمعهم لمبالغ مالية كبيرة، ومحاولتهم غسل تلك الأموال المتحصلة من تجارتهم غير المشروعة بهدف إدخالها فى دائرة التعامل الإقتصادى والقانونى عن طريق إجراء عمليات سحب وإيداع لتلك المبالغ بمختلف البنوك، وتأسيس الأنشطة التجارية فى أماكن مختلفة فى مجالات إنشاء مكاتب لبيع وشراء الأراضى والعقارات وتجارة مواد البناء، شراء الأراضى والعقارات والسيارات.

وذلك بقصد إخفاء مصدر تلك الأموال وإصباغها بالصبغة الشرعية ، وإظهارها وكأنها ناتجة من كيانات مشروعة. وقد قدرت تلك الممتلكات بحوالى 750 مليون جنيه تقريبًا.

وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى