أخبار أسيوطمحافظات

لمواجهة كورونا..محافظ أسيوط يشن حملات تفتيشية على مخازن الأدوية والمستلزمات الطبية

إيهاب على ومحمود سيد

ترأس اللواء عصام سعد محافظ أسيوط لجنة مكبرة للمتابعة والتفتيش على مخازن الأدوية الرئيسية بمديرية الصحة للوقوف على المخزون الحالي من الأدوية والتأكد من توافر المستلزمات الطبية والوقائية والأدوية المستخدمة في شنط علاج فيروس كورونا المستجد وفقًا لبروتوكول وزارة الصحة فضلًا عن التأكد من توافر جميع الأدوية والمستلزمات والمهمات الطبية ومدى توافرها.

يأتي ذلك تنفيذًا لقرار رئيس مجلس الوزراء بتشكيل لجان للمتابعة والتفتيش على جميع المستشفيات والمنشآت الصحية بالمحافظة بصفة يومية وعلى مدار 24 ساعة بمشاركة ممثلين للجهات الرقابية والأمنية والصحية للوقوف على توافر المستلزمات الطبية والوقائية والأدوية وتوافر الاحتياجات اللازمة بمتشفيات العزل والمستشفيات المركزية والتأكد من جودة الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين واستقبال جميع الحالات المشتبه اصابتها بفيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” والتعامل معها .

رافقه خلال الجولة الدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة والدكتورة راندا رفعت مدير عام إدارة الصيدلة بالمديرية ومسئولي التفتيش والمتابعة بالمحافظة والمتابعة الميدانية.

حيث بدأت اللجنة عملها برئاسة المحافظ بالمرور على مخازن الأدوية الرئيسية بجوار مستشفى الرمد وتفقد غرف تخزين الأدوية بأنواعها وخاصة الأدوية المستخدمة في شنط العلاج الخاصة بمرضى فيروس كورونا المستجد وتأكد من توافرها بكميات كبيرة لسد احتياجات مستشفيات العزل والمستشفيات المركزية والعامة وتابع دفاتر الصادر والوارد من الأدوية وكلف لجنة التفتيش والمتابعة بعمل تقرير كامل عن كميات الأدوية الموجودة والاحتياجات المطلوبة وفقًا لمعدلات الاستهلاك الحالية مشددًا على توفير مخزون استراتيجي من الأدوية لسد الاحتياجات المستقبلية للمستشفيات حتى تتمكن من تلبية الاحتياجات وتوفير الشنط الخاصة بعلاج حالات العزل المنزلي والمخالطين بكافة القرى والمراكز.

واستكمل محافظ أسيوط جولته بتفقد مخزن الأدوية والمستلزمات والمهمات الطبية الاقليمي بحي غرب أسيوط وتفقد أنواع المستلزمات الطبية والوقائية المستخدمة في مستشفيات العزل والمستشفيات المركزية للتعامل مع مرضى فيروس كورونا المستجد وتأكد من توافرها بكميات لسد الاحتياجات المحلية وتوافر كميات احتياطية منها كما تفقد مخازن الأجهزة الطبية والمهمات والمستلزمات الخاصة بجميع المستشفيات وتابع نسب التوزيع والاحتياجات مشددًا على ضرورة المتابعة المستمرة للكميات المتوفرة واحتياجات المستشفيات ومخاطبة وزارة الصحة بالاحتياجات بصفة مستمرة لتوفير مخزون استراتيجي من المهمات والمستلزمات فضلًا عن الالتزام بالإجراءات الاحترازية وشروط السلامة المهنية والأمن بجميع المخازن لحمايتها من الأخطار.

وأكد المحافظ – خلال الجولة – على تشكيل لجان متابعة تضم في عضويتها مسئولي التفتيش والمتابعة والتفتيش الصيدلي والتنفيذيين والمتخصصين للمتابعة والمرور اليومي على المستشفيات ومخازن الأدوية للتأكد من توافر المستلزمات الطبية والأدوية ومتابعة انتظام العمل وتواجد الأطقم الطبية وانتظام العمل بالمستشفيات وتلبية احتياجات المرضى والمترددين على المستشفيات وسرعة التعامل مع حالات الاشتباه بفيروس كورونا وعمل الإجراءات اللازمة لهم وذلك تنفيذًا لخطة الدولة وقرارات رئيس مجلس الوزراء الخاصة بالاجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد كوفيد – 19.

كان محافظ أسيوط قد أعلن عن تخصيص بعض الخطوط الساخنة لتلقي شكاوى المواطنين والرد على استفساراتهم الخاصة بفيروس كورونا المستجد والتعامل الفوري مع أية حالات اشتباه وذلك على مدار 24 ساعة طوال أيام الاسبوع وهي رقم (2135603/ 088) الخاص بغرفة إدارة الكوارث والأزمات بالمحافظة ورقم الخط الساخن الخاص بغرفة عمليات المحافظة (2135858/ 088) أو رسائل الواتس آب (01000623873) بالإضافة إلى رقم غرفة الأزمات والطب الوقائي بمديرية الصحة بأسيوط (01060603745) بالإضافة إلى رقم الشكاوى الحكومية (16528) التابع لمجلس الوزراء لتلقي البلاغات على مدار 24 ساعة وأرقام وزارة الصحة والسكان (105) و (15335) والتي خصصتها وزارة الصحة لتلقي أية بلاغات خاصة بفيروس كورونا المستجد وتقييم الحالات وتوجيه المتصل لأنسب طريقة لتلقي الرعاية الطبية.

وأضاف الدكتور محمد زين الدين وكيل وزارة الصحة والسكان إنه تم تشغيل 14 مستشفى مركزية وعامة لاستقبال حالات الاشتباه بفيروس كورونا وهي مستشفى أسيوط العام والايمان العام وديروط العام ومنفلوط المركزى والقوصية المركزى وأبنوب المركزى وساحل سليم المركزى والبدارى المركزى وصدفا المركزى وصدر أسيوط والغنايم المركزى ومبرة أسيوط وحميات ديروط وحميات أسيوط بالإضافة إلى مستشفى عزل أبوتيج والراجحي بجامعة أسيوط والمدينة الجامعية للطالبات مشيرًا إلى المرور اليومى لمتابعة توافر الأدوية والمستلزمات الطبية والوقائية بها وتوافر مخزون استراتيجي لتغطية الاحتياجات اليومية والتأكد من جودة الخدمة الصحية المقدمة للمواطنين واستقبال جميع الحالات والتعامل معها وتوفر الاطقم الطبية بمستشفيات العزل وجميع المستشفيات العامة والمركزية والتى تم تشغيلها للتعامل المرضى وحالات الاشتباه حتى اجراء التحاليل الطبية اللازمة واحالة الحالات الايجابية لمستشفيات العزل وتوزيع شنط الأدوية والمستلزمات الوقائية لحالات العزل المنزلي من المصابين بالفيروس وفقًا لبروتوكولات وزارة الصحة العلاجية وتحت اشراف طبي ومتابعة مستمرة من الفرق الطبية بالوحدات الصحية والفرق الثابتة والمتحركة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق