أهم الأخبارمحافظات

ليلة بكت فيها «السراقنا» حزنًا على مصرع 6 أشخاص في حادث تصادم بأسيوط

ديفيد وستيفن شابان في مقتبل عمرهما بعد تخرج ديفيد من كلية التربية النوعية بجامعة أسيوط فكر في إنشاء مشروع خاص ليبدأ حياته وقام بافتتاح محل ملابس بالإضافة إلى مشاركته في الحفلات التي تنظمها الكنيسة بالغناء خاصة وانه كان يتميز بصوته الجميل منذ أن كان طالبا بالجامعة كان يحيي حفلات الجامعة ولم يعلم أن عمره قصير والموت يقترب وان يتحول منزلهم الصغير من لحظات السعادة والفرح إلى حزن يخيم عليه مدى الحياة بعد أن اقتربت الرحلة إلى النهاية.

استقل ديفيد وشقيقه ستيفن وصديقهما رامز سيارتهم من مدينة القوصية إلى مدينة أسيوط لاستلام ملابس لبيعها في المحال الخاص به وأثناء عودته بعد منتصف الليل إلى مدينة القوصية كانت الفاجعة اثر اصطدام سيارتهم بسيارة نقل على الطريق أمام عزبة الكسان التابعة لقرية بني رافع بمركز منفلوط مما أدى إلى اشتعال النيران في السيارتين ومصرعهم في الحال ومصرع ركاب السيارة النقل بعد فشل الأهالي في السيطرة على الحريق واخراجهم من داخل السيارتين .

وبعد ساعات من الحادث جاء اتصال إلى والد ديفيد وستيفن ” ناجح ” الموجه بالتربية والتعليم يبلغه بوفاة نجليه لم يتحمل الصدمة وأصيب بأزمة قلبية حادة أدت الى وفاته في الحال .

وقال أحد أقاربهم بقرية السرقنا بمركز القوصية أن خبر وفاتهم كان صدمة للجميع وقمنا بدفن جثامينهم في مدافن القرية بالقرب من الدير المحرق غرب مدينة القوصية وأقمنا سرادق العزاء بالقرية مسقط رأسهم وجاءت والدتهم إلى منزل العائلة بالقرية ولكن في حالة انهيار تام من الصدمة .

ومن سياق متصل نعى الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط ديفيد ناجح احد خريجي قسم التربية الموسيقية بكلية التربية النوعية وقال الجمال : ديفيد كان له حضورا مشهودا بموهبته المتميزة في جميع حفلات الجامعة .

كان اللواء دكتور عمر السويفى مدير أمن أسيوط تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة منفلوط باندلاع حريق في سيارتين بمدخل قرية بني رافع.

علي الفور انتقل إلى موقع الحادث ضباط مباحث المركز والإسعاف والاطفاء وتبين من المعاينة والفحص تصادم السيارة رقم 7572 ن. ع. و نقل و سيارة ملاكي مما أدى إلى اشتعال النيران في السيارتين. 

نتج عن الحادث مصرع كلا من ” رامز. م. ص”، ” ديفيد . ن. ك”، وشقيقه ” استيفين”، كانوا يستقبلون السيارة الملاكي كما نجم عن الحادث مصرع ” مصطفى. ح. أ”، ” محمد. إ. ع” كانا يستقلان السيارة النقل. تم نقل الجثث إلى مشرحة مستشفى القوصية المركزى تحت تصرف النيابة العامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى