تقاريرعرب

مؤسسة القدس الدولية تستنكر تصعيد الإجراءات الإسرائيلية في القدس المحتلة

كتبت : سهام خيرى                                                                                                                                                                    ستنكرت مؤسسة القدس الدولية في بيان لها صدر اليوم، في العاصمة اللبنانية ” بيروت ” الممارسات الإسرائيلية العدوانية والمتصاعدة في مدينة القدس المحتلة والمناطق المجاورة لها. وأكدت المؤسسة في تقرير لها اليوم على استمرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي بفرض سياسة الأمر الواقع في مدينة القدس المحتلة من خلال سلسلة من الإجراءات والمشاريع التهويدية لا سيما الاستيطان والاستيلاء والهدم والمصادرة بهدف تفريغ المدينة من أهلها المقدسيين وجلب المستوطنين مكانهم لتغيير واقع المدينة وهويتها العربية الإسلامية. ووثقت المؤسسة هدم سلطات الاحتلال الاسرائيلي لـ 14 منزلًا و18 منشأة فلسطينية في القدس المحتلة خلال الشهر الأول من عام 2017م كما أخطرت 144 منزلًا ومنشأة بالهدم فضلًا عن إجبار مواطن مقدسي على هدم منزله بنفسه في بلدة العيساوية، وصادقت حكومة الاحتلال على بناء 733 وحدة استيطانية في القدس المحتلة. وأشارت إلى تشديد سلطات الاحتلال من قبضتها الأمنية على الفلسطينيين في القدس المحتلة من خلال سلسلة من العقوبات التي تنتهك حرية الإنسان ابتداءً من حقه في التعبير وصولًا إلى حقه في الحياة حيث قتلت قوات الاحتلال خلال شهر يناير شابين واعتقلت 156 مقدسيًا بتهم مختلفة وأصدرت بحق بعضهم أحكامًا مشددة تجاوزت العشرين عامًا واستمرت حملات الاعتقال طيلة الشهر وشملت اعتقال أطفال ونساء وشباب مقدسيين من مختلف بلدات وقرى القدس كما سحبت الإقامة من 12 مقدسيًا من أفراد عائلة واحدة. وفي سياق المواجهة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي ضمن انتفاضة القدس أعلنت المؤسسة أن مدينة القدس المحتلة شهدت نحو 104 نقطة مواجهة بين جنود الاحتلال الإسرائيلي وشبان القدس في أغلب الأحياء والبلدات المقدسية.

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق