محافظات

محافظ أسيوط يبحث الجهود المبذولة لمشروع تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة

كتب: عبدالله تمام

قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إن مشروع إحياء مسار رحلة العائلة المقدسة يعد مشروعًا قوميًا هامًا والمحافظة توليه اهتمامًا كبيرًا بتوجيهات من الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية ومتابعة مستمرة من مجلس الوزراء ووزارة التنمية المحلية وتشارك فيه كافة أجهزة الحكومة بالتعاون مع الكنيسة المصرية حيث تضع المحافظة كافة إمكانياتها لسرعة إنجاز أعمال التطوير الواقعة في نطاقها لما سيكون له من عائد سياحي واقتصادى كبير ووضع أسيوط على خريطة السياحة العالمية مما يساهم فى تحقيق التنمية الشاملة وتوفير فرص عمل لأبناء المحافظة.. جاء ذلك خلال لقاءه مع المهندس نبيل الطيبي سكرتير مساعد المحافظة وعثمان الحسيني مدير الهيئة الإقليمية للتنشيط السياحي بالمحافظة. 

حيث تناول اللقاء استعراض الجهود المبذولة لتطوير مسار رحلة العائلة المقدسة بنطاق المحافظة واستكمال الأعمال والإسراع في عمليات التطوير كما ناقش بحث سبل الترويج السياحي للمواقع الاثرية الأخرى الموجودة بالمحافظة وتطوير بعضها بالتنسيق مع وزارة الآثار. 

وأوضح المحافظ أن هذا المشروع هو أحد أهم معالم مصر التراثية والدينية والسياحية التي ستكون لها أكبر الأثر في تطوير المجتمع المحلي وتعزيز المشاركة الشعبية لافتًا إلى أن أسيوط تحظى بنقطتين في مسار رحلة العائلة المقدسة في “دير السيدة العذراء بدرنكة والدير المحرق بمركز القوصية”وهذا يؤكد احترام مصر لتاريخها وللتراث الإنساني الذى يمثله خط مسار العائلة المقدسة الذى يقدم نموذجًا للتعايش مع التاريخ والثقافة والحضارة والديانات والمبادئ النبيلة التى تقدمها مصر للعالم أجمع. 

وعرض مدير الهيئة الإقليمية للتنشيط السياحي بالمحافظة الأعمال التي يجرى تطوير مسار محطتي رحلة العائلة المقدسة بأسيوط بدير درنكة والدير المحرق والانتهاء من وضع 34 لوحة إرشادية ومعلوماتية لتحديد الطرق والمزارات المؤدية للأديرة وإعطاء نبذة مختصرة للسائح عن الأديرة في اللوحات المعلوماتية فضلا عن إنشاء وتطوير 5 بوابات للدخول والخروج بالمحطتين وفقًا للاشتراطات والمعايير المحددة التنفيذية لإتمام المشروع. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى