محافظات

 محافظ الشرقية يتفقد المواقع البديلة لنقل المقلب العشوائي في ههيا 

هبه القصاص

أعلن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية عن تنفيذ خطة للتخلص من المقالب العشوائية ورفع ما بها من مخلفات وقمامة ونقلها للمدفن الصحي بمنطقة الخطارة للحفاظ علي البيئة من التلوث والصحة العامة للمواطنين.

جاء ذلك خلال زيارته لمركز ههيا لمعاينة عدد من المواقع التي تصلح كأماكن بديلة لنقل مقلب القمامة العشوائي بالمدينة والمقام علي شريط السكة الحديد إليها، وذلك لقربة من الكتلة السكنية وما يسببه في انبعاث لروائح كريهة تؤثر علي صحة وسلامة المواطنين وتلحق ضرراً بالبيئة.

طلب المحافظ المواطنين بضرورة إلقاء القمامة في الأماكن المخصصة لها والتعاون مع الأجهزة التنفيذية للحفاظ على نظافة الشارع وعدم استخدام المقالب العشوائية حتي لا تمثل بؤرا ضاره تؤدي الي انتشار الأمراض والأوبئة.

كان محافظ الشرقية قد أصدر تعليمات مشددة لرؤساء المراكز بضرورة التنسيق مع وحدة التدخل البيئي السريع بالمحافظة لتكثيف عمليات النظافة اليومية للحفاظ على الشكل الجمالي للشوارع وكذلك التخلص من المقالب العشوائية ورفع ما بها من مخلفات وقمامة والبحث عن أماكن بديلة تصلح لنقل المقالب العشوائية إليها مع مراعاه كافة الاشتراطات الصحية والبيئية.

رافق المحافظ المهندس محمد الصافي السكرتير العام واللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية ومستشار المحافظ للمشروعات والدكتوره سحر لطفي رئيسة مركز ومدينة ههيا.

إزالة 12 محلا تجاريا على شريط السكة الحديد بشارع الأشراف بالشرقية

أمر الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، رئيس مركز الزقازيق بالتنسيق مع رئيسي  حي أول وثان و مدير هيئة السكك الحديدية وقوات الأمن  لتنفيذ قرارات الإزالة الصادرة لعدد 12 محل تجاري مقام  علي شريط السكة الحديد بشارع الأشراف المتفرع من شارع حسن صالح وذلك تنفيذاً لإستكمال أعمال إنشاء ورفع كفاءة كوبري المشاه بمنطقة أبو عميرة بمدينة الزقازيق.

أوضح المحافظ  أن أعمال إنشاء ورفع كفاءه كوبري المشاه بمنطقه أبو عميرة بمدينة الزقازيق تشمل إقامة كوبري خرساني بميل متدرج  (رامب ) من خلال إنشاء مطلع سطحي لكوبري المشاه  بناحية هريه والذى بدأ العمل به بصب الأعمدة وجاري الإنتهاء من إنشاء الهيكل الخرسانى ، وكذلك إنشاء  منزل للكوبري بناحية حسن صالح مما يتطلب إزالة المحلات التجارية المقامة على شريط السكة الحديد ، مشيراً الي أنه تم توفير أماكن بديله لأصحابها في الأسواق الحضارية بمنطقتي أبو عامر والمسلمية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق