محافظات

محافظ الفيوم: حياة كريمة هي الأهم في تاريخ مصر وهدفها بناء الإنسان

شهد الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، والأستاذ علاء فاروق رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، يرافقهما الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، فعاليات اللقاء التعريفي للبرنامج التمويلي “باب رزق” لتمويل تمكين المرأة الريفية وتعزيز جهود التنمية بمركز إطسا، الذي عُقد بمركز شباب أبو جندير.

الحضور

حضر الفعاليات كلا من سامي عبد الصادق، ومحمد إيهاب نائبي رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، والدكتورة ميرفت عبد العظيم والعمدة كامل فيصل عضوي مجلس النواب، ومديري مديريات الشباب والرياضة، والتضامن الاجتماعي، والصحة، والزراعة، والري، والطب البيطري، والأستاذ خالد فراج رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة إطسا، وعدد من ممثلي الجمعيات الأهلية وممثلي الجهات الشريكة.

بدأت الفعاليات بدأت بالسلام الجمهوري، ثم عرض فيلم تسجيلي حول مبادرة “باب رزق” بمختلف محافظات الجمهورية، التي تأتي استكمالاً للمبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، انطلاقاً من الدور الحيوي للمرأة الريفية في عملية التنمية، واهتمام الدولة المصرية ببناء الإنسان.

الأنصاري: حياة كريمة هي الأقوى والأهم

في كلمته، أكد الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، أن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” هي الأقوى والأهم في تاريخ مصر الحديث، كونها تستهدف نحو 60% من سكان الريف المصري، موضحاً أن المبادرة لا تقتصر على رفع كفاءة البنية التحتية، وتحسين جودة الخِدْمَات المقدمة للمواطنين، وإنما تهدف إلى بناء الإنسان وتمكينه من العمل في بيئته المحلية، وتوفير دخل يضمن له حياة كريمة في محل إقامته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى