محافظ بني سويف: رفع درجة الاستعدادات القصوى بالمستشفيات لمواجهة الموجهة الثانية لكورونا

0

قام الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف بزيارة لمستشفى الصدر والتي تشهد تطويرا و أعمال رفع كفاءة،ضمن خطة الدولة التى تنفذها وزارة الصحة لتحسين كفاءات مستشفيات الصدر والحميات على مستوى الجمهورية ، بما يدعم تقديم أفضل خدمة ممكنة للمرضي ،وضمن الاستعدادات المستمرة لتداعيات فيروس كورونا،وفي حالة حدوث موجة ثانية من الفيروس،خاصة بعد تزايد الحالات المصابة خلال الأيام القليلة الماضية

حيث رافق المحافظ خلال الجولة كل من:الدكتور عاصم سلامة نائب المحافظ، والدكتور محمد يوسف عبد الخالق وكيل وزارة الصحة ،والدكتور أحمد بغدادي مدير إدارة الطب العلاجي بالمديرية،والدكتور إفرام ماجد مدير مسشتفى الصدر،والدكتورة أمنية حسن مدير الطب الوقائي بالمديرية،وعدد من التنفيذيين المعنيين

تفقد المحافظ مشروع تطوير المستشفى،والتي تتضمن إنشاء عناية مركز بطاقة 25 سرير،بجانب تطوير الأقسام الداخلية بطاقة 75 سرير ليصل اجمالى الأسرة إلى 100 سرير،بجانب رفع كفاءة المبنى،والعيادات الخارجية،والاستقبال والطوارئ،وقسم الاشتباه في كورونا،والإيجابي بالفيروس،فضلا عن تطوير المعامل،وأماكن مبيت الأطباء،وذلك بما يدعم جهود المستشفى في تقديم خدمة صحية مناسبة وقدرتها على أن تكون عنصرا هاما من مكونات المنظومة الصحية في مواجهة تداعيات فيروس كورونا

وأكد محافظ بني سويف على تسريع وتيرة الأعمال ، والانتهاء منها قبل نهاية الشهر الجاري،حسب المتفق عليه بالجدول الزمني للتنفيذ،مشيرا إلى أهمية المستشفى خلال الأيام القادمة،والتي تتطلب الاستعداد الكامل للمنظومة الصحية،تحسبا لموجة ثانية من الفيروس،مشددا على أهمية رفع درجة الاستعداد القصوى وتوفير التهيئة اللازمة لمكونات المنظومة والعمل بالروح التي سادت المنظومة خلال الموجة الأولى التي تمكنا جميعا في تخطيها بنجاح

كما أكد محافظ بني سويف على مواصلة لجنة المرور اليومي”التي شكلها المحافظ برئاسة نائبه الدكتور عاصم سلامة”على جميع مستشفيات داخل المنظومة الصحية لضمان استمرار توافر المستلزمات الطبية والأدوية ومتطلبات الحماية الشخصية وسهولة إجراءات صرفها ووصولها إلى الأطقم الطبية ، والتأكد من أن المخزون من تلك المستلزمات يكفى الاحتياجات اللازمة للمستشفيات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.