أخبارأهم الأخبار

محمد علي خير يقترح استمرار تجربة الامتحان الموحد: فكرة خارج الصندوق

قدم الإعلامي محمد على خير، مقترحاً باستمرار تجربة الامتحان الموحد، واصفا إياه بفكرة “خارج الصندوق”.

وقال خير خلال تقديمه برنامج المصري أفندي المذاع عبر فضائية “المحور”، إن وزارة التربية والتعليم طبقت نظام الامتحان الموحد مؤخرا بحيث يؤدى الطلاب الامتحان لجميع المواد بورقةواحد وكراسة أسئلة واحدة، مضيفا أن الوزارة وخبراء التعليم أجروا معايير للوزن النسبي للمادة ومايمكن أن تضمنه من عدد الأسئلة.

وطرح خير سؤلاً خلال الحلقة قائلا، “في إطار التطوير والتغيير للنظم القديمة وماتم تطبيقه على مدار 70 عاما ولم يعد قابل للاستمرار، لماذا لا يستمر هذا النظام؟”، موضحا، أنه فكرة خارج الصندوق ويمكن تجربتها في مرحلة التعليم الأساسي، من الصف الأول الإبتدائي للصف السادس الإبتدائي.

وأكمل: “عاوز التلميذ وهو رايح المدرسية هو رايح يتسمتع، ليه فكرة إنه كل يوم والامتحان وكل هذه الصعوبات، يمكن امتحانه على مدار العام بحيث يكون 30% من الدرجات على امتحان آخر العام الورقي، و70% من الدرجات على مدار العام أنشطة ثقافية تعليمية، ليه مانفكرش في تطبيق هذا النظام”، متسائلاً، “هل لما طبقنا الامتحان الموحد الدنيا وقفت؟”.

ونوه إلى أنه يمكن إجراء الامتحان الموحد على يومين بدلاً من يوم واحد، مستكملاً “اتمنى مثل هذه الأفكار تكون محل النقاش لأني طمعان إن بدلنا تتقدم بأفكار جديد”.

وأوضح أن المحنة التي يمر بها العالم أجمع حاليا جراء انتشار فيروس كورونا المستجد، هي التي أدت إلى تطبيق هذه النظم، وإجراء الاجتماعات والعمل عبر الإنترنت، مشيرا إلى أهمية تطبيق ذلك النظام في المساهمة على عودة المدارس لتؤدي دورها للتعليم والتربية والتدريس والأخلاق، ومكافحة ظاهرة الدروس الخصوصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى