غير مصنف

مدبولى يبحث مع مسئولي مجلس الأعمال المصري الياباني سُبل زيادة حجم الاستثمارات

كتب.اسامة خليل
عقد رئيس الوزراء مصطفى مدبولي اجتماعاً مع أعضاء مجلس الأعمال المصري الياباني ومُمثلي الشركات اليابانية، لبحث سبل زيادة حجم الاستثمارات اليابانية وتوسيع أنشطة الشركات اليابانية العاملة في مصر، وذلك بحضور عدد من الوزراء وسفير اليابان لدى القاهرة، ورئيسيْ مجلس الأعمال المصري الياباني ووفد يضم ممثلي كبرى الشركات اليابانية العاملة في مصر.
وأشار مدبولي إلى حرصه على حضور الوزراء المعنيين للاستماع إلى مقترحات ومطالب المستثمرين، مؤكدا استعداد الحكومة للتعاون مع الجانب الياباني وتسهيل كافة الإجراءات الخاصة بإنشاء مدينة صناعية يابانية.
وأعرب مسئولو وفد كبرى الشركات اليابانية عن تطلعهم إلى حل عددٍ من المشكلات والتحديات التي تواجه المستثمرين اليابانيين في مصر، ومن بينها القرار الصادر بشأن وضع ضوابط عمل مكاتب تمثيل الشركات الأجنبية في مصر، وكذا طول الوقت الذي تستغرقه كل من إجراءات الحصول على تأشيرة عمل والإجراءات الجمركية.
وأوضح وزير المالية أن مشروع القانون الجديد تمّ إعداده بهدف تفعيل معايير الحوكمة وتبسيط وتيسير الإجراءات الجمركية وإزالة الأوضاع التي كانت مثاراً للشكوى، وذلك بما يكفلُ مُسايرة خطة التنمية الاقتصادية، والأخذ بأحدث ما انتهت اليه الأنظمة الجمركية في الخارج، وما قررته الاتفاقيات الدولية.
ومن جانبه، أكد رئيس هيئة التجارة الخارجية اليابانية “الجيترو” على تطلعهم إلى التعاون مع الحكومة المصرية فيما يتعلق بتحسين بيئة الأعمال في مصر، وإمكانية قيام هيئة التجارة الخارجية اليابانية بالتعاون مع مصر لإنشاء هيئة مماثلة، فضلاً عن تقديم الدعم لتعزيز حجم الصادرات المصرية إلى اليابان، وكذا التعاون في مجال تحفيز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.
وكلّف مدبولي الوزراء المعنيين بالعمل على استمرار التواصل مع الجانب الياباني، حتى يتم تفعيل مُقترح إنشاء منطقة صناعية يابانية في مصر، وكذا إعادة هيكلة قطاع التجارة الخارجية المصري على غرار الجيترو الياباني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى