مرصد الأزهر: السَّلام مظلة تقي جميع البشر حرَّ النزاعات والحروب

0

أكد مرصد الأزهر الشريف لمكافحة التطرف والعنف أن العمل من أجل تحقيق السَّلام ضرورة إنسانية ، لأنه الغاية المبتغاة من جميع البشر -لا فرق بين المسلمين وغيرهم من أتباع الديانات الأخرى- فالجميع سواسية في الجنوح إلى السلم، وشركاء في وضع أسسه وحمايته، وإزالة الموانع التي تحول دونه، موضحًا أن السَّلام هو المظلة التي تقي جميع البشر حرَّ النزاعات والحروب، وتجنبهم وهج التوترات والصراعات.

وأضاف مرصد الأزهر خلال بيان له اليوم فى ذكرى احتفال العالم باليوم الدولى للسلام أن آيات القرآن الكريم تشدِّد على أن السَّلام والحوار هما الأصل في التعامل مع الآخر، وليس الحرب والتخاصم، مشيرًا إلى أن كلمة «السَّلام» قد وردت بمشتقاتها في القرآن الكريم 140 مرة، في حين وردت كلمة «الحرب» بمشتقاتها 6 مرات فقط.

ويحل اليوم ذكرى احتفال العالم في الحادي والعشرين من سبتمبر كل عام بـ«اليوم الدولي للسَّلام» الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1981؛ من أجل الاحتفال بمُثل السَّلام وتعزيزها بين جميع الأمم والشعوب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.