مساعد وزير الداخلية الأسبق: ضباط الشرطة يضحون لحماية أرواح المواطنين

0

قال اللواء فاروق المقرحي، مساعد وزير الداخلية الأسبق، أن اللواء ياسر عصر، وكيل الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، أدى واجبه كما يجب أن يؤدى، في الوقت الذى كان من الممكن أن يقف بعيدا، ويقوم فقط بإعطاء التعليمات والأوامر، وكلنه جسورا ومقدام، وقام بتقديم حياته فداء ألا يُمس مواطن بأي ضرر .

وأشار ” المقرحي”، عبر مكالمته الهاتفية في برنامج “هذا الصباح” المذاع عبر فضائية “إكسترا نيوز”، صباح اليوم الثلاثاء، أن لم تكن هذه الواقعة الوحيدة للشهيد عصر بل له العديد مثل هذه الواقعة في هذا المجال، مبينا كم التضحيات التي يقدمها جميع الضباط على خطوط السكة الحديد ووسائل النقل المختلفة، خلال فترة عمله في شرطة النقل والمواصلات.

وتابع:”رحم الله الفقيد، وخالص العزاء لأسرته الصغيرة، وأيضًا جهاز الشرطة لما يقدمه من ضحايا، ليست الضحايا بمكافحة الإرهاب فقط، ولكن ضحايا في كافة المجالات التي تتطلب المواجهة مع الواقع”.

واستطرد قائلا:”الفقيد رحمة الله عليه من الضباط المشهور عنهم الإقدام  وهو فى الحقيقة مواطن محبا للوطن ويعرف قيمة الوطنية والوطن الذى ينتمى إليه، وسعى فى الحفاظ على  أرواح المواطنين وكمان ضباط هذه الإدارة وجميع أفرادها بفروعها المختلفةتعتبر أقدم الأجهزة المتخصصة في وزارة الداخلية هي شرطة السكة الحديد”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.