مستشار الأمن القومي الأمريكي يعبر عن شكره لسلطان عُمان للوساطة في الإفراج عن رعايا أمريكيين في اليمن

0

عبدالله تمام

عبر روبرت أوبراين مستشار الأمن القومي الأمريكي عن أخلص عبارات الشكر إلى السلطان هيثم بن طارق بعد توسط السلطنة، امتثالا للتوجيهات السامية، في الإفراح عن اثنين من الرعايا الأمريكيين المحتجزين في اليمن، وهما ساندرا لولي ومايكل جيدادا، وذلك وفق ما ورد في تغريدة نشرها الحساب الرسمي لمجلس الأمن القومي الأمريكي “NSC” على تويتر.

وامتثالاً لأوامر السلطان هيثم بن طارق، سلطان عُمان، لتلبية التماس الإدارة الأمريكية لمساعدتهم في تسوية وضع بعض رعاياهم في اليمن وبعد استجابة مشكورة من قبل  الجهات المعنية في صنعاء فقد قامت الجهات المختصة في سلطنة عُمان  بنقل  المواطنين الأمريكيين من صنعاء إلى مسقط على متن رحلتين تابعتين لسلاح الجو  السلطاني العماني تمهيدًا لعودتهم إلى بلادهم.

وقد عاد على متن الرحلتين المتجهتين إلى صنعاء مجموعة من الأشقاء اليمنيين  والمرضى الذين استكملوا علاجهم في السلطنة.

يأتي هذا الموقف في إطار مواصلة سلطنة عُمان مواقفها الانسانية النبيلة، التي تنبع من ثوابت راسخة لقيم السياسة العُمانية وهي  قيم السلام والتسامح، لتؤسس لنفسها مكانة مُقدَّرة بين شعوب العالم وبشهادة الجميع، ضمن ثوابتها الرئيسية بعدم التدخل في شؤون الغير وعدم قبول تدخل الآخرين في شؤونها الداخلية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.