ملفات

مستندات ..الهلال الأحمر بالقليوبية على صفيح ساخن شبح البطلان يهدد الانتخابات وأمين الصندوق يعقد اجتماعا ويصرف بدلات بالمخالفة للقانون

كتب : هيثم بطاح                                                                                                    يعيش فرع الهلال الأحمر بالقليوبية هذه الأيام على صفيح ساخن بعد تشكيل لجنة من التضامن الاجتماعى بقرار من النيابة الإدارية لتحديد مصير الانتخابات الأخيرة التى جرت على ثلث المجلس و التى شابها البطلان بعد تقدم أحد المرشحين بوجود خلل فى الانتخابات إلى جانب وضع كلمة الفصل فى بعض المخالفات التى تفتح مغارات الجمعيات ذات النفع العام والتى تحولت لعزب خاصة . اندلعت شرارة البداية عندما تقدم محمد إسماعيل أحد المرشحين فى الانتخابات الأخيرة بشكوى رقم ٢٧٦ لسنة ٢٠١٧ للنيابة الإدارية بالطعن على الانتخابات متضمنا أسباب البطلان وفى مقدمتها وجود خطأ فى فرز الأصوات ووجود توكيلات غير مطابقة وبالفعل تم تشكيل لجنة من الشئون الاجتماعية بقرار من النيابة لوضع تقرير مفصل عن الواقعة وتم رفعه إلى النيابة لاتخاذ ما يلزم . وعقب قرار النيابة أرسل نائب رئيس مجلس الإدارة الدكتور سعيد نجيب والأمين العام مجدي نصير خطابات للشئون الاجتماعية بوقف وتجميد أي اجتماعات أو لجان أو أنشطة داخل الفرع لحين الفصل فى الشكوى بالنيابة الإدارية لكن أمين الصندوق قام بالدعوة لعقد اجتماع بالمخالفة للقانون بتقديم طلب منفردا لمدير الجمعية لعقد مجلس الإدارة رغم أنه لا يحق له الدعوة وفق المادة ٤١ من اللائحة الأساسية للجمعية والتى تنص على أن صاحب الدعوة هو الأمين العام وفقا للقانون واللوائح المنظمة لعمل الجمعيات. واستمر أمين الصندوق فى ممارساته وقام بالتواصل مع بعض الاعضاء بعيدا عن الأمين العام ونائب رئيس مجلس الإدارة وعقد أول اجتماع بعد الانتخابات فى محاولة لتشكيل هيئة مكتب جديدة للسيطرة على مفاصل المجلس بما فيه الأعضاء المعينين وتم صرف بدلات ٢٠٠ جنيه لكل عضو حضر الاجتماع رغم علمه برد الجهة الإدارية بعدم أحقيته فى الدعوة لاجتماع ما دفع نائب رئيس مجلس الإدارة إلى إرسال مذكرة للجهة الإدارية ببطلان انعقاد المجلس لإخلاء مسئوليته القانونية والمطالبة بالتحقيق. الكارثة الكبرى أن مديرية التضامن الاجتماعى اعتمدت محضر الاجتماع الذي جرى على خلاف القانون بخاتم شعار الجمهورية رغم عدم وجود ختم الجمعية أو توقيعات وعند علم نائب رئيس مجلس الإدارة أعد مذكرة للنيابة الإدارية واختصم فيها المسؤولين بالتضامن الاجتماعى بسبب اعتماد محضر الاجتماع رغم تقرير اللجنة المشكلة بمعرفتهم من المديرية والذي يتضمن بعض المخالفات فى العملية الانتخابية والتى ما زالت قيد التحقيق ولم يتم الفصل فيها . حول هذه الأزمة قال فوزى القاضى وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالقليوبية أن اللجنة المشكلة من المديرية رفعت تقريرها للنيابة الإدارية حول الطعن والمخالفات للتحقيق والموضوع أصبح بحوزة النيابة وننتظر القرار النهائى وسوف نلتزم بما تتخذه النيابة من قرارات فى هذا الشأن                                                          

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق