مع بداية زراعته.. خبراء الزراعة يوضحون أهم 3 نصائح لزيادة انتاجية محصول القمح

0

تولي الحكومة المصرية اهتماما بالغاً بمحصول القمح كل عام لأنه يعد أحد أهم المحاصيل الإستراتيجية ، فهو المكون الرئيسي لرغيف الخبز ويدخل فى العديد من الصناعات الغذائية الأساسية التى يعتمد عليها الشعب المصري فى الغذاء.

وبدأ موسم زراعة القمح من 10 نوفمبر من الشهر الماضي وتنتج مصر ما يقرب من 9 مليون طن سنوياً اى ما يقرب من 45% من احتياجات الشعب المصري ويتم استيراد الباقى من الخارج وتعمل الدولة المصرية خلال الفترة الحاليه على زيادة انتاجية الفدان والتوسع فى زيادة المساحة المزروعة لتقليل الاستيراد من الخارج.

تواصلت اليوم مع بعض الخبراء الزراعيين للتعرف على طرق زيادة إنتاجية محصول القمح وأهم الوسائل التي تساعد الفلاحين للحفاظ على إنتاجية المحصول

من جانبه أكد حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين أن هناك عددة عوامل تساعد على زيادة انتاجية الفدان بعد اختيار صنف جيد والوقت المناسب للزراعة .

واضاف ابوصدام خلال تصريح خاص ل « اليوم » على المزارع أن يراعي حماية محصول القمح من الحشائش بأنواعها العريضة والرفيعة وخاصة الزومير والتى تؤثر سلباً على انتاجية الفدان .

أوضح نقيب الفلاحين أن الحشائشتنافس المحصول على غذائة وهذا مايؤدى إلى ضعف النبات وتدني انتاجية الفدان فيجب على المزارع مكافحة الحشائش بكافة الطرق الممكنه الامنه يساعد على زيادة انتاج محصول القمح .

وفى نفس السياق كشف المهندس حمدي الصياد الخبير الزراعي ان الأفات والامراض التى تصيب القمح تعد سبباً رئيسيا فى تكبيد المزارع خسائر اقتصادية فادحة اذا تم اهمالها حيث تعتبر حشرات المن من أهم الافات التى تصيب القمح فى مصر فيجب مكافحتها والعمل على الحد من أضرارها لكى نحصل على انتاجية عاليه من محصول القمح

واضاف الصياد خلال تصريح خاص ل « اليوم »  أن موعد الحصاد له دور كبير فى زيادة انتاج القمح فيفضل الحصاد عند النضج الكامل للمحصول والذي يعرف من اصفرار السلامية العليا التى تحمل السنبله في حوالي 50 % من الحقل ويمنع الري قبل الحصاد بحوالي 15 يوما و يكون الحصاد فى الصباح الباكر أو قبل الغروب حتى لا يحدث انفراط للحبوب أو تكسير للسنابل لتقليل الفاقد في المحصول.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.