أخباراخترنا لك

مفتي الجمهورية يستقبل السفير الكندي بالقاهرة قبيل انتهاء مهام منصبه في مصر

استقبل فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، اليوم الخميس، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، جيس داتون سفير كندا بالقاهرة، وذلك لتوديعه قبل انتهاء مهام منصبه في مصر.

وأكد «شوقي»، خلال اللقاء على عمق العلاقات المصرية الكندية، ووجه الشكر إلى السفير الكندي على مجهوداته خلال فترة توليه منصبه، والتي أسهمت بشكل كبير في تعميق العلاقات بين البلدين وتقويتها على كافة الأصعدة.

وأضاف الدكتور شوقي علام، أن دار الإفتاء المصرية حرصت خلال الفترة الماضية، منذ انتشار جائحة وباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، على أن تتعامل مع الوضع بعقلية منضبطة، واستفادت من الماضي في مواجهة هذا الوباء.

وتابع أن الدار أصدرت كذلك كتاب: «فقه النوازل» من أجل تقديم معالجة شرعية وإفتائية للكثير من المسائل والإشكالات التي استجدت مع ظهور جائحة انتشار كورونا، كما أنها كانت تعتزم إقامة مؤتمرها الدولي السنوي تحت عنوان «المؤسسات الإفتائية في عصر الرقمنة»، لا سيما وأن الناس أصبحوا أكثر ارتباطًا بالرقمنة عن ذي قبل، خاصة الأجيال الصغيرة والشابة.

من جانبه أشاد السفير الكندي بالتعاون المثمر في المجال الديني بين دار الإفتاء وكندا، مبديًا إعجابه بالمجهودات التي تقوم بها دار الإفتاء وتعاملها مع أزمة كورونا، وما قامت به من أجل مواجهة الفكر المتطرف.

كما أثنى السفير الكندي على اعتماد الدار على التكنولوجيا الحديثة للوصول إلى الناس، ومواجهة الفكر المتطرف، خاصة وأن تنظيم داعش الإرهابي يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي في نشر أفكاره، مما يحتاج إلى مواجهة فكرية تتبع نفس الأساليب والوسائل، وهو ما نجحت فيه دار الإفتاء المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى