الأخباراخترنا لك

«مفهوم الوفاء للوطن».. عنوان خطبة الجمعة غدًا بمسجد السلطان حسن

محمد الطوخى

قررت وزارة الأوقاف نقل شعائر صلاة الجمعة غدا من مسجد السلطان حسن بالقاهرة مع الالتزام بكامل الضوابط والإجراءات الاحترازية التى تتبعها الوزارة بالنسبة لإقامة الجمع خلال الأسابيع الماضية .

وأضافت الوزارة أنها قررت أن يكون موضوع الخطبة هو مفهوم الوفاء للوطن ، وسيكون خطيب الجمعة  غدا بمسجد السلطان حسن الدكتور أيمن أبو عمر وكيل وزارة الأوقاف لشئون الدعوة وبحضور 20  مصليا فقط مع الالتزام بنفس التعليمات الصحية والوقائية أثناء إقامة الصلاة.

رفع أذان النوازل

أكدت الأوقاف اقتصار إقامة الجمعة على مسجد السلطان حسن فقط ورفع أذان النوازل ظهر الجمعة وصلاتها ظهرا بالمنازل أو الرحال ، مع عدم تمكن الوزارة من استقبال أى من وسائل الإعلام أو الصحفيين أثناء صلاة الجمعة مراعاة للضوابط الإجرائية.

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف ، أن الوفاء للأوطان دليل على نبل صاحبه وطيب معدنه وأصله ، بل وحسن فهمه لدينه ، فالحفاظ على الأوطان من صميم مقاصد الأديان.

إقرأ أيضا..

الأوقاف تعلن تعافى أحد موظفيها من فيروس كورونا

 

 

أعلنت وزارة الأوقاف تعافى أحد موظفيها بعد إصابته بفيروس كورونا ” محمد صلاح مجلى ” ويعمل موظف بهيئة الأوقاف بعد احتجازه بمستشفى الدعاة التابعة لوزارة الأوقاف .

 

أضافت وزارة الأوقاف أن مجلى هو المتعافى الثانى الذى يخرج من مستشفى الدعاة بعد تلقيه الرعاية الكاملة من الطاقم الطبى بالمستشفى حيث أشاد المتعافي إشادة بالغة بالخدمة التي تلقاها من الطاقم الطبي وجميع العاملين بالمستشفى  وذلك في إطار دور وزارة الأوقاف المجتمعي في ظل جائحة كورونا .

 

 

وكان الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أكد أنه فى ضوء عناية الوزارة بأبنائها والعاملين بها من الأئمة والإداريين والعمال وجميع الجهات التابعة للوزارة وجميع منتسبيها، ومراعاة للظرف الراهن، قد وجه إدارة مستشفى الدعاة التابعة لوزارة الأوقاف بسرعة إعداد مكان ملائم لعلاج مصابي كورونا بالتنسيق مع وزارة الصحة وتحت إشرافها وبالمعايير والضوابط التى تحددها، وأن الأولوية ستكون لأبناء الوزارة والعاملين بها مع إتاحة الخدمة لجميع أبناء الوطن.

 

وأوضح جمعة على التزام المستشفى بالإجراءات والضوابط والأسعار التى تحددها وزارة الصحة، وتحديد نسبة خصم خاصة على علاج العاملين بالأوقاف يتم الاتفاق عليها بين المستشفى والوزارة.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق