مقتل سيدة أربعينية على يد عشيقها.. والعمدة يعرض 4000 جنيه للإمساك بالجاني

0

شهدت مدينة كالي الكولومبية، حادث قتل مروع، عندما تعرضت سيدة لإطلاق النار من قبل صديقها السابق، أمام أعين صغارها.

وراحت “ماريا كريستينا كال” صاحبة الـ 46 عامًا، على إثر إصابتها بطلقات أودت بحياتها، وأفادت صحيفة “تو باركو” الكولومبية، أن الأطفال اللذين شوهدوا برفقتها في كاميرات المراقبة وقت مقتلها كانوا أطفالها.

ووفقا لمسؤول الأمن بالمدينة “كارلوس روجاس”، أن السيدة كانت في طريقها لموعد برفقة أطفالها عندما اقترب منها المسلح.

وأكدت صحيفة أخرى، أن السيدة لقيت مصرعها بعد تلقيها أربع رصاصات منها رصاصة بالحلق ومن ثم لاذ القاتل بالفرار ولم تتمكن الشرطة من القبض عليه حتى الآن.

من جانبه، أوضح الرائد “خورخي أيفان”، أن كل الأدلة تشير إلى أن القاتل كان صديقها أو عشيقها السابق، في إشارة منه إلى أن هذه قضية جديدة تخص قتل النساء بكولومبيا.

بدوره، عرض عمدة المدينة مكافأة مالية قدرها 4000 جنيه استرليني لمن يأتي بمعلومات للإمساك بالقاتل وعقب عليها بقوله: “لا يمكننا السماح لجريمة كهذه أن تمر هكذا بدون عقاب رادع”.

وأضاف في تصريحات صحفية، أن 70 امرأة قتلت على مدار هذا العامر إضافة الى عشرين أخرى صنفت ضمن “جرائم قتل النساء”.

أما نانسي فريد، المسؤولة عن المساواة بين الرجل والمرأة في الدولة اللاتينية، فقالت إن المدينة في حداد لأن امرأة أخرى انضمت لقائمة ضحايا قتل النساء.

وتابعت: “لم تعد المنازل والأماكن العامة آمنة للنساء فقد أصبحنا نشعر بعدم الأمان”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.