ملفا الاقتصاد والمصالحة أولوية و”فهد آل سعيد” يترأس وفد سلطنة عُمان في القمة الخليجية الـ41 غداً

0

عبدالله تمام

نيابة عن السلطان هيثم بن طارق سلطان عُمان، يتوجه فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء العُماني لشئون مجلس الوزراء غداً “الثلاثاء” إلى المملكة العربية السعودية، لترؤس وفد عُمان في مؤتمر القمة الحادية والأربعين لقادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي سيُعقد غداً بمدينة “العُلا” السعودية.

يضم الوفد العُماني المشارك في أعمال القمة الـ41: بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي وزير الخارجية، والدكتور عبد الله بن محمد السعيدي وزير العدل والشئون القانونية، وعدد من المسئولين العُمانيين.

وتأتي مشاركة عُمان في القمة الخليجية، من منطلق دعم السلطنة المتواصل لمسيرة مجلس التعاون الخليجي على مدار 50 عاماً، وكافة المساعي الرامية إلى خدمة القضايا العربية والإسلامية وتوطيد أواصر التعاون والتفاهم مع الدول الصديقة.

ولعل من أبرز القضايا المحورية في قمة العلا السعودية الملف الاقتصادي، والمصالحات الخليجية، فقد أكد نايف الحجرف أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية، أن العمل على الملف الاقتصادي سيكون عبر تعزيز ودعم العمل المشترك للإسهام في إعادة التعافي الاقتصادي واستعادة النمو وعودة الحياة إلى طبيعتها بعد الجائحة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

كما يهيمن ملف المصالحة الخليجية على قمة مجلس التعاون الخليجي الـ41، وسط مؤشرات عديدة على رغبة بالتوصل الى حل خلال المرحلة الراهنة، حيث تأتي بوادر حل الأزمة العربية مع قطر، في وقت تستعد دول الخليج للتعامل مع إدارة أمريكية جديدة، بعد علاقات متميزة بينها وبين إدارة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.