غير مصنف

من الواقع وصل أمانة .

 

أقلمي /حامد أبوعمرة

اتفقا على الزواج ،بعد قصة حب كبيرة أحد أبطالها من طرف ٍ واحدٍ وهو ذاك الشاب الذي أحب بكل جنون وسعى لتوفير كل متطلبات عروسه إرضاء لها ولكسب قلبها، وبعد توقيع العريس الهمام على وصل أمانة على بياض لوالد العروس عوضا عن قائمة المفروشات أو الأثاث الذي يُبلى مع الأيام ، فلايسمن عندئذ ولا يغني من جوع عند حدوث الطلاق ، وعند إتمام مراسيم الزواج وليلة الزفاف ، ذهب العريس للكوافيرة ليأخذ عروسة ولكنه تفاجأ بأنها خرجت دون أن تستكمل زينتها ولم تُعد …!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى