تحقيقات وتقاريررياضة

من هو كابيتانو الأهلي الجديد ؟

محمود سليمان

تسود حالة من الغضب بين جمهور النادي الأهلي في الوقت الحالي ؛ بعدما رفضت لجنة التخطيط التجديد لقائد وكابتن المارد الأحمر الأخير حسام عاشور وأبلغته بالاعتزال أو البحث عن أى ناد أخر؛ كما رفض مجلس إدارة النادي التجديد للحارس شريف إكرامى وهو بمثابة الكابتن الثاني للفريق بعد مسمار وسط الملعب.

ومن هنا يجول باذهاننا سؤال محير عقب تلك القرارات. من هو كابيتانو الأهلي الجديد ؟

ويعد هذا السؤال مهم للجماهير الحمراء وخاصة أن المعروف عن نادي الأهلي أنه نادى البطولات والألقاب سواء المحلية أو القارية؛ ومن الطبيعي أن كل بطولة يحصدها أى نادي أول من يستلمها ويحملها هو قائد الفريق .

وبعد رحيل كل من شريف اكرامى حارس المرمى السابق ؛ ووسط الملعب حسام عاشور ؛ لم يتبقى سوى “الجوكر” أحمد فتحى الجناح الأيمن للفريق بل والأيسر والمدافع ووسط الملعب، والذي يعد هو القائد الثالث بالفريق ويأتي بعده الحارس محمد الشناوى ، وهذا ما شاهدناه في الفترة الأخيرة بمباريات نادي القرن .

وأعلنت الصفحة الرسمية للنادي الأهلي عن قرار لجنة التخطيط بالنادي تأجيل اجتماعها الخاص بتجديد عقد اللاعب أحمد فتحى ؛ والتى كان من المقرر إقامتها اليوم.

جاء ذلك وبسبب القرار الذي أصدره النادى أمس بإغلاق فروعه الثلاثة بسبب كورونا.

ويعد هذا التأجيل هو الثانى؛ بعدما طلب اللاعب تأجيل الجلسة يوم الخميس الماضي بسبب سفره مع عائلته خارج القاهرة.

وتأتى تلك الجلسة للبحث عن التجديد بالفريق فى حالة الاتفاق أو عكس ذلك وخصوصا أنها حدثت منذ عامين مع نفس اللاعب ومعه عبدالله السعيد والذى رحل من النادي بسبب عدم الاتفاق المادى ؛ ولكن استقر الجوكر على الاستمرار بالقلعة الحمراء والذى صاحبه اعتراف الجماهير بحب اللاعب للنادى .

يذكر أن النادي الأهلي جدد عقد اللاعب وليد سليمان صانع ألعاب الفريق لمدة موسمين إضافيين.

وانضم ابن محافظة المنيا ومركز بنى مزار إلى المارد الأحمر فى مطلع 2011/2012 قادمًا من إنبي، وساهم في تتويج الأهلى بالعديد من البطولات المحلية والقارية.

وبحسب ما ذكره شوبير ببرنامجه الإذاعة “مع شوبير” أن الحاوى مواليد عام 1984 أى يصل عمره إلى 36 عامًا ؛ وشارك بقميص الأهلي في 244 مباراة بمختلف البطولات، سجل 57 هدفًا وصنع 45 تمريرة ناجحة.

وكان من المقرر أن ينتهى عقد وليد سليمان بنهاية الموسم الجاري في يونيو المقبل.

 

 

 

 

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق