نائبا رئيس جامعة الأزهر يتفقدان لجان امتحانات الدراسات الإسلامية بنات

0

محمد الطوخى

تفقد الدكتور محمد أبو زيد الأمير ، نائب رئيس جامعة الأزهر لشئون الوجه البحري ، والدكتور مصطفى عبدالغني ، نائب رئيس الجامعة لفرع البنات ، لجان امتحانات الفصل الدراسي الثاني للفرقة النهائية بكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بالقاهرة.

الاطمئنان على سير الامتحانات

يأتى ذلك في إطار توجيهات الدكتور محمد المحرصاوي ، رئيس جامعة الأزهر، بالمتابعة الميدانية الدائمة والمستمرة لكافة كليات الجامعة بالقاهرة والأقاليم، وللاطمئنان على سير لجان الامتحانات وانتظامها ، والتأكد من تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والصحية بالكليات من أجل سلامة الطلاب والطالبات وجميع المشاركين في العملية الامتحانية.

 

من جانبه اطمأنا نائبا رئيس جامعة الأزهر على كافة الإجراءات الاحترازية من  وجود أجهزة قياس الحرارة ، إضافة إلى وجود مداخل ومخارج منفصلة مما يسمح بدخول الطالبات وخروجهن ، مع مراعاة التباعد الاجتماعي ، ووجود الإشراف الطبي بالكلية خلال مدة أداء الامتحانات.

الأسئلة لم تخرج عن المنهج

كما اطمأنا على مستوى أسئلة الامتحانات وعدم خروجها عن المقرر، حيث أكدت الطالبات أنها لم تخرج عن المنهج الذي تم شرحه خلال مدة الدراسة ، وكذلك وجود أستاذ المادة التي يُمتحنُ الطالبات فيها ، للرد على أي استفسار يرد منهن.

الانضباط فى اللجان

أشاد نائبا رئيس الجامعة فى نهاية جولتهما بمستوى الانضباط في اللجان وبمستوى تطبيق الإجراءات الاحترازية ، وبما وفرته إدارة الكلية من أجواء مناسبة لمساعدة الطالبات على تأدية الامتحان على أتم وجه.

 

إقرأ أيَضا .. 

 

صور .. جامعة الأزهر تطور بوابات ذكية للتعقيم متعددة الوظائف  

أعلن رئيس جامعة الأزهر الدكتور محمد المحرصاوى عن استكمال ما تم تنفيذه سابقاً لكابينة ذكية  متعددة الوظائف تحتوي علي مزايا تسجيل البيانات للعاملين وربطها بشبكة بيانات المبني ،  كما تم إضافة كاميرا للرصد

وأكد المركز الإعلامى للجامعة خلال بيانه اليوم  أن الكابينة المقترحة ليست للتعقيم فقط  ، وإنما متعددة الوظائف ، وأضيف إليها خاصية التعقيم ليتم الاستفادة بها في الفترة السابقة  ، مع التأكيد على أن الكابينة مصممة في الأساس لما بعد كورونا، ووظيفتها الأساسية تعتمد علي تحقيق متطلبات مواجهة  فيروس كورونا مثل قياس الحرارة عن بعد وإنذار وشاشة بيانات وإشارات ضوئية.

أضاف بيان المركز الإعلامي أن هذا التطوير متمم  لما أضيف سابقاً لتطوير الكابينة متعددة الوظائف والتي تحتوي علي إدارة بيانات ذكية ، تشمل بيانات حركة العاملين في مباني الجامعة مثل تسجيل الحضور دون التوقيع في كشوف او استخدام بصمة اليد ، ومتطلبات الحماية من فيروس كورونا مثل (مقياس الحرارة عن بعد وإنذار وشاشة بيانات وإشارة ضوئية)، ونظم حماية (كاميرات ومستشعرات للأجسام الخطرة) .

وأوضح البيان  أن تلك الإضافات مناسبة لما طلبه الدكتور محمود صديق ، نائب رئيس الجامعة لفرع الجامعة بأسيوط والمشرف على قطاع المستشفيات ، وهي أن تشتمل البوابة على أرشفة حركة الأطباء والعاملين والمرضى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.