ثقافة

ندم وحنين


قصة قصيرة تأليف: د. ناصر صبحى
خدعته وأبهرته الحياة هناك مما يشاهده فى التلفاز وجميع وسائل الإعلام ويسمعه من الأصدقاء – باع كل شىء يمتلكه حتى إرث اخواته القصر الثلاث من أبيهم ونسى أو بالأصح تناسى أنه وصى فقط عليهم بعد موت أبيهم ووجود أمه المريضة العاجزة — وها هو ترك أسرته من زوجته وأبناءه الرضع وأخواته وشيخوخة أمه يغوصون فى بحر الخبثاء والطامعين ومن أعطوهم أو منعوهم وسافر إلى حيث ما تمنى — وهناك رأى حلمه الذى طالما يراوده — وفجأة رأى خيبة الأمل — رأى الفشل بعينيه حتى تمنى أن يموت أو يتحصل على ثمن تذكرة العودة إلى بلاده مرة أخرى ويجلس تحت أقدام أمه المريضه وأخواته وأسرته يبكى بكاء الندم لعلهم يغفروا له خطيئته وطمعه وجشعه فى حقهم “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى