اخترنا لكأهم الأخبارالأخبار

هل التحديد في المصحف بقلم حرام؟.. «الإفتاء تُجيب»

إسراء عبدالفتاح

أجابت دار الإفتاء المصرية، عبر صفحته على موقع التواصل الإجتماعي”فيس بوك” عن سؤال مفاداه: «هل يجوز استخدام قلم التحديد في المصحف من أجل التذكر والتعلم؟».

وأجاب الشيخ محمد عبد السميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن استعمال قلم التحديد في المصحف حلال وجائز ولا شيء فيه شرعا.

شاهد .. 

وأضاف أن بعض الناس يقول “النبي قال جردوا القرآن” منوها بأن هذا كان في العصر الأول، فكان ينزل القرآن على النبي فيمليه على الصحابة وكانوا يكتبونه على ألواح، فقال لهم النبي “لا تكتبوا شيئا مع القرآن.

وتابع، أن السبب في مقولة النبي ألا يأتي أحد بعد سنين من العمر ويفهم أن ما كتب بجوار القرآن هو من القرآن فيختلط عليه الأمر.

وأكد أن الحياة تطورت والقرآن محفوظ بشكل لا خلاف عليه وهذا التحديد بالقلم والكتابة في المصحف لا يجعل هناك خلطا في آيات القرآن.

دار الإفتاء: علاج الإلحاد يكون من قبل المتخصصين

قالت دار الإفتاء المصرية على موقعها الرسمى إن الشريعة الإسلامية ترى أن عمل الحاكم وولى الأمر فى سياسة أمور البلاد والعباد من أعظم الأعمال والقربات التى يصلون بها إلى رضا الله تعالى..

وأضافت دار الإفتاء أن مساندة الحاكم وولى الأمر فى القيام بمهام عمله واجب شرعى وضرورة إنسانية بها يتحقق استقرار المجتمع الإنساني وبواسطتها تنضبط أمور الحياة وتحفظ الحقائق وتقام شعائر الدين.

واستدلت دار الإفتاء بقول الفضيل بن عياض ” لو أن لى دعوة مستجابة ما صيرتها إلا فى الإمام، فصلاح الإمام  صلاح البلاد والعباد”.

وأوضحت دار الإفتاء على الجميع مساندة ولى الأمر والاجتماع على طاعته ومساعدته يقول الله عز وجل ” يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم ” ويقول النبى (ص) ناصحا كل مسلم فى تعامله مع ولى أمره عليك السمع والطاعة فى عسرك ويسرك ومنشطك ومكرهك ”

الإفتاء: المثلية الجنسية داء قبيح وحرام تحريمًا قطعيًا

علقت دار الإفتاء المصرية على ظاهرة الإلحاد وقالت إن ظاهرة الإلحاد تحتاج إلى العلاج من قبل المتخصصين .

وأضافت دار الإفتاء المصرية، على موقعها الرسمى، أن الملحدين ليسوا على درجة واحدة من الإلحاد ، فالبعض منهم يكون لديه مشكلة معينة ولكنها يسيرة ، وبمجرد النقاش العلمي معه من قبل المتخصصين، وإزالة اللبس في الفهم الموجود لديه يرجع عن أفكاره ، والبعض منهم يكون عنده مرض نفسي وهذا لا بد من إحالته مباشرة إلى الأطباء النفسيين لعلاجه ، والبعض لديه فكر وعلم ويحتاج إلى مناقشة علمية هادئة قد تستمر لفترة طويلة من الزمان حتى يصل في النهاية إلى الحق والحقيقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق