أخبارأهم الأخبار

هل يأثم الغني إذا لم يضحي في العيد؟.. البحوث الإسلامية تجيب

محمد الطوخى

أجاب مجمع البحوث الإسلامية اتفق الفقهاء على مشروعية الأضحية ومن الأدلة الواردة فى مشروعيتها  قوله تعالى “فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ ” وعَنْ أَنَسٍ قَالَ ضَحَّى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِكَبْشَيْنِ أَمْلَحَيْنِ أَقْرَنَيْنِ ذَبَحَهُمَا بِيَدِهِ وَسَمَّى وَكَبَّرَ وَوَضَعَ رِجْلَهُ عَلَى صِفَاحِهِمَا .

وعن حكم الأضحية قال مجمع البحوث الإسلامية اختلف الفقهاء فى حكمها بين الوجوب والندب على قولين:

الرأى الأول : ذهب جمهور الفقهاء، ومنهم الشافعية والحنابلة  ، إلى أن الأضحية سنة مؤكدة . وهذا قول أبى بكر وعمر وبلال وأبى مسعود البدرى  وسويد بن غفلة وسعيد بن المسيب  رضى الله عنهما أجمعين .

الرأى الثانى : قال أبو حنيفة أن الأضحية واجبة على المتيسر . وهذا المذهب قال به  ربيعة والليث بن سعد  والأوزارعى والثورى  .

والخلاصة  أما المفتى به أن الأضحية سنة مؤكدة ، فلا يأثم إن لم يفعلها ، إلا إذا ألزم نفسه بها عن طريق النذر فتكون واجبة في حقه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى