هل ينجح «مطاريد الأهلي» في ضربة بداية الكونفيدرالية مع بيراميدز؟

0

يستضيف استاد السلام، اليوم، الثلاثاء، في تمام السادسة مساءً، مباراة بيراميدز أمام مضيفه فريق الاتحاد الليبي، في مباراة ذهاب الدور الأول من كأس الكونفيدرالية الإفريقية، بيراميدز يضم داخل قائمته بعض من لعبوا للأهلي لسنوات، والسؤال هنا: هل ينجح «مطاريد الأهلي» في ضربة بداية الكونفيدرالية مع بيراميدز؟

الاتحاد الليبي
الاتحاد الليبي

 

بيراميدز يضم بين صفوفه العديد من لاعبي الأهلي السابقين، الذيم مثلوا الأهلي وتُوِجوا معه بالعديد من البطولات المحلية والإفريقية، وهم كالآتي:

في حراسة المرمى: شريف إكرامي.

في خط الدفاع الأيمن: أحمد فتحي.

في خط الوسط: عبد الله السعيد- رمضان صبحي.

 هذ الرباعي هو المؤثر؛ االذي أحرز العديد من البطولات مع فريقهم السابق الأهلي، وهنا بعد انتقالهم من بيراميدز، هل ستفيد خبراتهم الإفريقية بيراميدز في كأس الكونفيدرالية؟ خاصة أنهم سيواجهون اليوم فريق الاتحاد الليبي، وهو من أعرق الفرق الليبية وصاحب سمعة جيدة داخل القارة السمراء.

يرى البعض أن المباراة ستكون في متناول بيراميدز؛ وذلك لخبرة لاعبيه سواء المتواجدون مع الفريق منذ الموسم الماضي ومشاركتهم في الكونفيدرالية ووصولهم للمباراة النهائية التي خسرها لصالح فريق نهضة بركان المغربي، أو اللاعبون الذين تواجدوا مع الأهلي في دوري أبطال إفريقيا الموسم الماضي.

إلا أن كرة القدم لا تعترف بذلك، هذا بالإضافة إلى أداء بيراميدز الهزيل في الدوري العام في الموسم الحالي، فالفريق لعب مباراتين خسر في واحدة وتعادل في الأخرى، وقدم مستوى لا يليق بكوكبة اللاعبين المتواجدين داخل صفوفه.

ويسعى بيراميدز لتحقيق نتيجة طيبة وتسجيل عددًا من الاهداف تريحهم في مباراة العودة بعد أسبوعين؛ من أجل التأهل لملحق البطولة؛ التي يواجه فيها فرق الكونفيدرالية الفرق التي خرجت من دوري الأبطال.

الموسم الماضي، بيراميدز، شارك لأول مرة وأدى جيدًا خلال أدوار البطولة؛ إلى أن وصل للمباراة النهائية التي خسرها بهدف نظيف أمام نهضة بركان المغربي، وفي مشاركته الثانية يطمح لاعبو الفريق إلى التتويج بأول لقب قاري، فهل سينجحون في تحقيق ذلك؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.