والدة السادس على الثانوية مكرر أدبي: استقبلت نتيجه ابنتي بالدموع

0

كتبت: مروه نصر

تعتبر لحظه نجاح الابناء من اسعد اللحظات في حياه الام وعندما يكونوا متفوقين فالسعاده تتضاعف والامر يختلف كثيراً خاصة عندما تأتي الام مكالمه لتخبرها ان ابنتها من اوائل الجمهوريه في الثانويه العامه.

ادلت والده رغده الحاصله على المركز السادس ادبي على مستوى الجمهوريه بتصريحات خاصه لجريده “اليوم” حيث قالت: ان رغده متفوقه منذ نعومه اظافرها ودائما من الاوائل في مراحلها الدراسيه المختلفه.

واضافت: احساسي لا يوصف فابنتي كانت تذاكر جيداً فكنت اتوقع ان تحصل على مجموع ٩٦ ، ٩٧ او ٩٨٪؜ اما ان تكون منالعشره الاوائل فهي مفاجأه كبير لي وخصوصاً اني لم اسمع اعلان السيد وزير التربيه والعليم لاسماء الاوائل ، وصديقتي اتصلت بي لتبلغني ان ابنتي تم اعلان اسمها ولم اصدق وحضنت ابنتي وبكيت انا وهي .

واستطردت حديثها قائله: شقيق رغده التوأم ايضاً ثانوي عام وكانت هذه السنه صعبه بالنسبه لي رغم ان رغده لم تتعبني في المذاكره لانها كانت تذاكر دون ضغط من احد وكانت دائماً تحب المذاكره ليلاً وليس بالنهار.

وختمت حديثها بأنها ستنفذ رغبه ابنتها بدخولها الكليه التي تحبها وان كانت خارج الاسكندريه لان الشخص يعطي كل ما لديه في المجال الذي يحبه وانها ستدعم ابنتها في اختيارها لكليه الفنونالجميله.



 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.