وزير الأوقاف: ترشيد المياه مطلب شرعي في حالتي الوفرة والندرة

0

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف أن ترشيد المياه مطلب شرعي في حالتي الوفرة والندرة على حد سواء، وأن ديننا الحنيف قد حثنا على ترشيد استخدام المياه حتى لو كنا على أنهار جارية لا ينقطع مددها ، وهو ما بيناه تفصيلا في كتاب نعمة الماء نحو استخدام رشيد للمياه ، وقد تم ترجمته إلى اللغتين الإنجليزية والفرنسية .

وأضاف وزير الأوقاف أن الوزارة قد أصدرت بالتعاون مع وزارة الموارد المائية والري كتابًا هاما تحت عنوان : “نعمة الماء (نحو استخدام رشيد للمياه ) ” ، وقد تم طباعة الكتاب بالهيئة المصرية العامة للكتاب ضمن سلسلة (رؤية) الثقافية .

وأوضح وزير الأوقاف أن الكتاب يتحدث في جملته عن أهمية نعمة المياه، وأثرها في بناء الحضارات ، وضرورة المحافظة عليها من خلال ترشيد استهلاكها ، وعدم الاعتداء عليها .

وأشار إلى أن كل نقطة ماء يمكن أن تكون سببًا في حياة إنسان ، أو حيوان ، أو طائر ، أو نبات ، وإهدار كل نقطة ماء قد يعني إهدار حياة ، كما أن كل نقطة ماء تساوي مالاً مقومًا ، وفقدها أو إهدارها يعني مالًا مقومًا يذهب هدرًا، كما أن الحفاظ عليها نقية بلا تلوث يعد حفاظًا على ثروة مالية، وأن تلويثها يعني إهدارًا مائيًّا وماليًّا معًا، لأن تنقيتها تترجم إلى مال وأثرها على الصحة لا يقوم بمال” .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.