أخباراخترنا لك

وزير الإسكان: تكليفات من الرئيس السيسي بتقديم الدعم الكامل لـ«سد جوليوس»

وصل الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اليوم الأحد، إلى مدينة دار السلام التنزانية، على رأس وفد وزارى، لمتابعة سير العمل بمشروع سد ومحطة “جوليوس نيريرى” الكهرومائية، الذى يُنفذه التحالف المصرى لشركتى “المقاولون العرب” و”السويدى إليكتريك” على نهر روفيجى بدولة تنزانيا، بتكلفة تبلغ 2.9 مليار دولار.

 يرافق الوزير فى الزيارة، اللواء محمد عصام، مساعد الوزير، المشرف على مكتب الوزير، واللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزى للتعمير، رئيس لجنة متابعة المشروع، ومن ممثلي التحالف المُنفذ للمشروع، المهندس أحمد العصار، النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، والمهندس حسام الريفى، عضو مجلس الإدارة، والمهندس أحمد السويدى، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لمجموعة “السويدى إليكتريك”، والمهندس وائل حمدى، نائب رئيس الشركة، وذلك فى إطار المتابعة الدورية الميدانية لسير العمل بالمشروع.

وقال وزير الإسكان، في بيان، أن هناك تكليفًا من الرئيس عبدالفتاح السيسي، بتقديم الدعم الكامل لتنفيذ مشروع بناء سد “جوليوس نيريرى”، مع ضمان تحقيق أفضل مستويات الأداء والمعايير الانشائية، وبحيث يصبح هذا السد نموذجًا رائدًا ورمزًا للتعاون والصداقة بين مصر وتنزانيا وكافة الدول الإفريقية الشقيقة، خاصة أن تنفيذ هذا المشروع القومي سيسهم فى تحقيق آمال وتطلعات الشعب التنزاني الشقيق، للحصول على حياة أفضل، وتنفيذ مشروعاتهم التنموية.
كان الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، قد عقد اجتماعًا أمس، مع قيادات قطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحى، والجهاز المركزى للتعمير، وقيادات الوزارة، لمتابعة الموقف التنفيذى للمشروعات المختلفة الجارى تنفيذها بالمبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، لتطوير الريف المصرى.
وشدد على ضرورة الإسراع بمعدلات التنفيذ، والالتزام بالجداول الزمنية المحددة للانتهاء من المشروعات المختلفة بالمبادرة، وسرعة إنهاء التنسيقات اللازمة مع الجهات المختلفة لتنفيذ المشروعات الخدمية، والبدء فى إعداد تصميمات محطات معالجة الصرف الصحي المقرر تنفيذها بالمرحلتين الثانية والثالثة من المبادرة الرئاسية.
ونوه بأن المشروعات المختلفة التى يتم تنفيذها ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” لتطوير الريف المصرى، من أهم المشروعات القومية التى يجرى تنفيذها حالياً على مستوى الدولة، ويتم متابعتها بشكل مباشر ودوري من الرئيس عبدالفتاح السيسي، وذلك من أجل توفير حياة كريمة لنحو 58 مليون مواطن مصرى، يقطنون بالمناطق الريفية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى