أخباراخترنا لك

وزير الخارجية: إثيوبيا تواصل سياسة التعنت ومحاولة فرض الأمر الواقع بمخالفة القوانين

أكد وزير الخارجية سامح شكرى، على مواصلة إثيوبيا سياسة التعنت ومحاولة فرض الأمر الواقع بالمخالفة للقوانين والأعراف الدولية ذات الصلة ولاتفاق إعلان المبادئ الموقع بين الدول الثلاث عام 2015.

جاء ذلك خلال لقاءاته مع المندوبين الدائمين لروسيا والصين بالأمم المتحدة فى إطار التحضيرات المُكثفة لعقد جلسة مجلس الأمن المُقررة حول قضية سد النهضة.

وصرح السفير أحمد حافظ المُتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية بأن الوزير شكرى شرح للمندوبيّن الدائمين لروسيا والصين، الأبعاد المختلفة للموقف المصرى من قضية سد النهضة، والمتمثل فى ضرورة التوصل لاتفاق عادل ومتوازن وملزم قانوناً حول ملء وتشغيل السد يُراعى مصالح الدول الثلاث ولا يفتئت على الحقوق المائية لدولتى المصب.

وأضاف المتحدث الرسمى أن الوزير شكرى شدَّد فى هذا الإطار على ضرورة اضطلاع مجلس الأمن بمسئولياته للدفع قُدمًا نحو التوصل إلى الاتفاق المنشود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى