غير مصنف

وزير الصناعة يلتقى مع سفيرة فنلندا بالقاهرة لبحث مستقبل التعاون الاقتصادي بين البلدين

كتب.اسامة خليل
التقى وزير التجارة والصناعة عمرو نصار سفيرة فنلندا بالقاهرة لورا كانسيكاس، حيث تناول اللقاء مستقبل التعاون الاقتصادي بين البلدين وسبل تعزيز التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة بين مصر وفنلندا خلال المرحلة المقبلة.
وقال وزير الصناعة إن اللقاء استعرض أحد المشروعات الصناعية الفنلندية المقامة بالسوق المصري، في مجال إنتاج مواد التغليف المرن، والذي سيتم افتتاحه الشهر الجاري، مشيراً إلى أن المشروع الجديد يخدم السوق المحلي ويصدر لأسواق قارتي أفريقيا وأوروبا وأسواق الدول العربية.
وأشار نصار إلى أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية بين مصر وفنلندا حتى ترقى لمستوى العلاقات السياسية المتميزة التي تربط البلدين، لافتاً إلى إمكانية الاستفادة من الخبرات الصناعية الفنلندية المتقدمة لتطوير الصناعة الوطنية في عدد كبير من المجالات.
وأوضح نصار أن الوزارة تدعم كافة الاستثمارات العاملة بالسوق المصري بصفة عامة والاستثمارات الفنلندية بصفة خاصة، مشيراً إلى إمكانية توسيع نطاق التعاون المشترك بين البلدين في مجالات تنمية قطاع الصناعات الصغيرة والمتوسطة في مصر، بما يسهم في تعزيز معدلات نمو الاقتصاد القومي.
من جانبها، أشادت كانسيكاس ببرنامج الإصلاح الاقتصادي الذي نفذته الحكومة المصرية مؤخراً، مشيرةً إلى أن البرنامج ساهم في لفت أنظار واستقطاب المزيد من رؤوس الأموال الفنلندية للعمل بالسوق المصري، والتصدير للسوقين الإقليمي والعالمي، مشيرة إلى أن السوق المصري يمثل محوراً مهماً لنفاذ الصادرات الفنلندية لأسواق قارة أفريقيا وأسواق المنطقة العربية، خاصة في ظل شبكة اتفاقيات التجارة الحرة الفاعلة الموقعة بين مصر وعدد كبير من الدول والتكتلات الاقتصادية في العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى