وزير خارجية فرنسا: يجب أن نقاتل مع مؤسسة الأزهر العظيمة ضد الكراهية وضلالات المتطرفين

0

أكد وزير الخارجية الفرنسى جان إيف لودريان أن المسلمين في فرنسا جزء متكامل من المجتمع الفرنسي، وبإمكانهم أن يمارسوا شعائرهم في مناخٍ محمي من الدولة.

وأضاف لورديان خلال لقائه اليوم فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر من مقر مشيخة الأزهر الشريف إن المعركة الوحيدة التي يجب أن نحاربها وبجانب أصدقاء وشركاء مثل مصر هى ضد الإرهاب والتطرف وضد هؤلاء الذين يشوهون الدين لأغراض سياسية، ونحن نفرِّق بين الإسلام وهؤلاء المتطرفين، وأن المسلمين هم أول ضحايا الإرهاب. مضيفًا أنه «مع مؤسسة عظيمة مثل الأزهر يجب أن نقاتل ضد هذا الخليط من الكراهية وضلالات المتطرفين الدينية».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.