ولي أمر تتهم مدرسة بإجبار ابنتها على ارتداء الحجاب.. والتعليم ترد

0

يبدوا أن قضية إجبار الفتيات في المدارس على ارتداء الحجاب، لا تنتهي فمنذ بداية العام الدراسي نجد صفحات السوشيال ميديا تضج بالحديث عن هذا الأمر وسط رفض تام من الرواد وأولياء الأمور، واليوم نرصد لكم شكوى جديدة من إدارة مدرسة تطالب طالبة بارتداء الحجاب وإليكم محتوى الشكوى:

اشتكت نجلاء صديق حسين ولي أمر الطالبة ملك طالبة بالصف الأول الثانوي بمدرسة وجيه بغدادى الثانوية بنات التابعة لإدارة جنوب الجيزة التعليمية من تعرض ابنتها للظلم والتنمر والاضطهاد بسبب عدم ارتدائها للحجاب داخل المدرسة وأن شعرها “ضفاير راستا”.

وتساءلت ولي الأمر قائلة: هل من حق إدارة المدرسة أن تطالبها بالحجاب وتجبرها عليه ؟ مؤكدة أنها تقدمت بشكوى رسمية لمكتب مدير إدارة جنوب الجيزة التعليمية، ومكتب وكيل وزارة التربية والتعليم بالجيزة، ولكن المحققين من الشئون القانونية بدلا من أن يحققوا في شكوتي حققوا مع بنتي، كما أكدت أن اللجنة المسئولة عن التحقيق لم يعطوا ابنتها الفرصة لكي تقص ما حدث معها وقاموا بالتنبيه عليها بارتداء الحجاب داخل المدرسة.

كما أكدت ولي الأمر في شكوتها التي نشرتها على صفحتها الشخصية على “الفيسبوك” قائلة: “ذهبت بنفسي لإدارة جنوب الجيزة التعليمية لفهم ما يحدث مع ابنتي من اضطهاد وتنمر ولكن محققي الإدارة التعليمية أكدوا لى أن الحجاب هو الزى الرسمي لمدرسة وجيه بغدادى الثانوية بنات، وتم تهديدي انا وابنتي بأنه سيتم فصلها لو لم تلتزم بالحجاب وتغطية شعرها ولما سألتهم عن سبب الفصل قالوا أنه سيتم كتابة تقرير سوء سير وسلوك للبنت

وتابعت “دى مش أول شكوى من النوع ده كل سنة نسمع عن مدرسة تتشدد ضد الطالبات وتجبرهم على الحجاب”.

من جهته أكد ناصر شعبان مدير إدارة التربية والتعليم بجنوب الجيزة تلقى شكوى من ولية الأمر وتم تقديم الشكوى للشئون القانونية والتي بدورها قامت اليوم للذهاب للتحقيق في الواقعة.

كما أكد مدير الإدارة في تصريح خاص لجريدة “اليوم” أن الشئون القانونية بعد إنتهائها من التحقيق وكتابة تقريرها حيال الواقعة سيعرض علية التقرير لأتخاذ ما يلزم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.