محافظاتتحقيقات وتقارير

يوم حزين في الإسكندرية.. 3 حرائق بمستشفيي “بدراوي” و” أجيال ” و”المكتبة المركزية”

ميادة خليل

لم تمر ساعات على حريق مستشفي “بدراوي” الذي نتج عن ماس كهربي بأحد التكييفات داخل وحدة العناية المركزة، إلا وسمعنا عن نشوب حريق محدود بالمكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية بسبب ماس كهربائي أيضا في الكابل الموصل من غرفه الكهرباء وحدثت تلفيات بسيطة وتم حصرها لم يحدث أي خسائر أو المخطوطات الموجودة بالمكتبة ، ثم اختتم اليوم بحريق محدود بمستشفي” أجيال” للولادة .

فمهما كانت الحرائق بسيطة وتم السيطرة عليها دون خسائر ألا قد يكون الحريق يؤدى إلى وقوع إصابات أو وفيات بين المواطنين، فضلا عن الخسائر الهائلة نفسيا ومعنويا التي تنتج عن حدوث الحريق.

ثلاث حرائق في الإسكندرية في يوم واحد

ففي تمام الساعة ٦ صباحاً أسفر ماس كهربائي بوحدة العناية المخصصة لعزل مصابي فيروس كورونا بمستشفي” بدراوي” عن مصرع ٧ مصابين بكورونا وإصابة ٩ آخرين نتيجة الاختناق .

وفي منصف اليوم في تمام الساعة ٢ ظهراً شب حريق محدود داخل المكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية بدون إصابات .

وقبل منتصف ليلة الحرائق بالإسكندرية في تمام الساعة ١١ مساءاً اندلع حريق داخل حضانات أطفال مستشفي “أجيال” بشارع سوريا وتم إنقاذ ٣ أطفال حديثي الولادة من الحريق.

مصابوا كورونا بمستشفي ” البدراوي ” هربوا من قدر الله إلي قدر الله، وُضعوا على جهاز تنفس بعد إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وعُزلوا داخل العناية المركزة، إلا أن دخان الحريق الذي نشب بأجهزة التكييف، وفصل أجهزة التنفس، كانا سببين كافيين لإنهاء حياتهم داخل مستشفى” بدراوي بمحافظة الإسكندرية.

بداية الحادث

في مطلع الشمس وبداية يوم جديد ومع دقات الساعة السادسة صباح أمس يوم الاثنين، شهدت حريق ناتج عن ماس كهربي بأحد التكييفات داخل وحدة العناية المركزة، حتي تحول الماس الكهربي إلى حريق هائل،وتصاعدت ألسنة النيران والأدخنة، من مستشفى “بدراوي 2” بشارع محمد نجيب بمنطقة سيدي بشر بحي المنتزه أول.

وعلى الفور، توجهت 5 سيارات إطفاء ورجال الدفاع المدني، يرافقها 18 سيارة إسعاف إلى موقع الحريق، لإنقاذ المرضى ومنع امتداد النيران إلى باقي أقسام المستشفى.

وأمرت النيابة علي الفور بتفريغ كاميرات المراقبة في حريق المستشفى الخاص بالإسكندرية.

و”صحة الإسكندرية” تشكل لجنة لمعاينة مستشفى بدراوي، وبورود بلاغ عن الحادث إلى قسم شرطة المنتزه أول، انتقل على الفور المقدم عبد الحميد السكران، رئيس مباحث القسم، رفقة قوة أمنية إلى موقع الحادث.

الحصيلة النهائية 

وكانت حصيلة الحريق هي 7 ضحايا و9 مصابين آخرين هم حصيلة حادث أمس بمستشفي بدراوي، حيث تبين من الفحص أن الحريق اندلع في وحدة العناية المركزة المخصصة لعزل “مصابي فيروس كورونا” بالمستشفى، ما أسفر عن مصرع 7 مرضى، منهم 6 رجال وسيدة، تتراوح أعمارهم بين 40 إلى 73 سنة، نتيجة اختناقهم وانقطاع الكهرباء عن أجهزة التنفس بسبب الحريق.

وقال اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، إن الحريق أسفر أيضًا عن إصابة 9 أشخاص آخرين من العاملين، موجهًا كافة الجهات المعنية باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة.

ووفقًا للنيابة العامة، جرى نقل الجثث إلى مستشفى صدر المعمورة لتجهيزهم للدفن، فضلًا عن نقل 7 مصابين آخرين بفيروس كورونا كانوا يتلقون العلاج بالمستشفى إلى مستشفى صدر المعمورة لتلقي العلاج اللازم.

الحريق بسبب ماس كهربائي

وقد أصدرت إدارة المستشفى الخاص في الإسكندرية، بيانًا، على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” حول تفاصيل الحريق.

وأوضح البيان، أن حريق نشب داخل وحدة العناية المركزة، صباح أمس يوم الاثنين، بمستشفي البدراوي ناتج عن ماس كهربائي بجهاز تكييف، وهو ما أكدته المعاينة المبدئية لخبراء الأدلة الجنائية.

وأكد شهود عيان من العاملين بمستشفى بدراوي، أن الماس الكهربائي بجهاز التكييف تحول خلال ثواني معدودة إلى حريق هائل، وأن قوات الدفاع المدني وسيارات الإطفاء والإسعاف وصلت خلال دقائق معدودة إلى المستشفى، وجرى التعامل مع الحريق، وإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وأكد شهود العيان: “لم يتمكن أي عامل من استيعاب الموقف واحتوائه نظرًا لسرعة الاشتعال الناتج”.

النيابة تأمر بالدفن والتحقيق

صرحت النيابة العامة بدفن الجثث عقب التشريح بمكان مجهز بمستشفى صدر المعمورة.

وتضمن قرار النيابة العامة، أنه في حالة تعذر تشريح المتوفيين من مصابي فيروس كورونا، سيُسمح للطب الشرعي بالاكتفاء بالمعاينة الظاهرية للضحايا.

و قد بدأت النيابة العامة، أمس، تحقيقات موسعة في الحادث تحت إشراف المستشار محمد عبد السلام أمين، المحامى العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية.

وأصدر المستشار أشرف المغربي، المحامي العام لنيابات المنتزه في الإسكندرية، 7 قرارات مهمة، تشمل ندب خبراء الأدلة الجنائية لرفع آثار الحريق، ونقل جثث المتوفين إلى مستشفى آخر، واستدعاء مدير ومسؤولي المستشفى لسؤالهم.

وتضمنت القرارات أيضًا التحفظ على ملف المستشفى بحي المنتزه أول وإحضاره إلى النيابة العامة، ومراجعة تراخيص الأمن الصناعي ومدى تطبيق إجراءات السلامة المهنية، فضلًا عن تشكيل لجنة من العلاج الحر بمديرية الصحة، للتأكد من حصول المستشفى على ترخيص لاستقبال مصابي كورونا من عدمه.

الصحة تشكل لجنة للمعاينة

وقررت مديرية الشؤون الصحية في الإسكندرية، أمس، تشكيل لجنة ثلاثية من إدارات العلاج الحر والصحة المهنية والطوارئ، لمعاينة المستشفي الخاص الذي نشب يها الحريق بقسم العناية المركزة، والمخصص لعزل مصابي فيروس كورونا المستجد.

التضامن تبحث الحالات المتضررة

وقالت مديرية التضامن الاجتماعي، إنه تم عمل الأبحاث الاجتماعية للحالات المتضررة وأسر الوفيات، لصرف التعويضات، وتم التنبيه على جميع الحالات بسرعة إحضار محضر الشرطة، وتقرير المستشفى، وجميع المستندات الخاصة بكل حالة، لسرعة انهاء إجراءات الصرف.

حريق بالمكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية

 

لم تمر ساعات عن حريق مستشفي “بدراوي” الذي شهد حريق ناتج عن ماس كهربي بأحد التكييفات داخل وحدة العناية المركزة، حتي تحول الماس الكهربي إلى حريق هائل،إلا وتسمع عن نشوب حريق محدود بالمكتبة المركزية بجامعه الإسكندرية بسبب ماس كهربائي أيضا في الكابل الموصل من غرفه الكهرباء وحدثت تلفيات بسيطة وتم حصرها لم يحدث أي خسائر أو المخطوطات الموجودة بالمكتبة .

فقد تم السيطرة على حريق محدود بالمكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية قد نشب حريق محدود بالمكتبة المركزية لجامعة الإسكندرية بسبب ماس كهربائي فى الكابل الموصل من غرفة الكهرباء.

وصرح اللواء مصطفى سلطان المشرف العام على قطاع الأمن الجامعي بالجامعة، أن الحريق تمت السيطرة عليه بالتعاون مع قوات الدفاع المدني والحريق بالإسكندرية، وحدثت تلفيات بسيطة وتم حصرها، ولم تحدث أى خسائر بالكتب أو المخطوطات الموجودة بالمكتبة.

وقد أمر المستشار كريم عبد اللطيف رئيس نيابة باب شرقي بالإسكندرية، سرعة طلب تحريات المباحث حول نشوب حريق بالمكتبة المركزية لجامعة الإسكندرية، وندب الأدلة الجنائية لإجراء المعاينة وسؤال المسؤلين عن المكتبة.

وقد تلقي اللواء سامي غنيم، مدير أمن الإسكندرية، إخطار من مأمور قسم شرطة باب شرقي، يفيد بورود بلاغ بنشوب حريق محدود بالمكتبة المركزية لجامعة الإسكندرية، دون حدوث تلفيات.

وعلي الفور انتقل ضباط مباحث القسم وقوات من الحماية المدنية وسيارتان إطفاء إلي مكان البلاغ، وتم السيطرة علي الحريق قبل امتداده. وبالمعاينة والفحص تبين ان سبب الحريق حدوث ماس كهربائي فى الكابل الموصل من غرفة الكهرباء.

ومن جانبه قال اللواء مصطفى سلطان، المشرف العام على قطاع الأمن الجامعي بالجامعة، أن الحريق قد تم السيطرة عليه بالتعاون مع قوات الدفاع المدني والحريق بالإسكندرية، وحدثت تلفيات بسيطة وتم حصرها، ولم تحدث أى خسائر بالكتب أو المخطوطات الموجودة بالمكتبة، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة التحقيقات بالواقعة.

فمما لاشك فيه أن أمس كان نقل يوم صعب عاشه أهالي إسكندرية، حيث نشب حريق تلو الآخر، مما رفع حالة الطوارئ وأصبح أمس الاثنين يوم الحرائق في محافظة الإسكندرية.

حريق مستشفي أجيال للولادة 

ففي الساعات الأخيرة من مساء الاثنين اشتعلت النيران في سماء الإسكندرية أيضآ ، حيث النيران التهمت مستشفى ” أجيال” الخاص للولادة في رشدي بالإسكندرية.

وتمكنت قوات الحماية المدنية مساء أمس الاثنين، من السيطرة على حريق هائل اندلع داخل مستشفى أجيال الخاص للولادة بمنطقة رشدي شرقي الإسكندرية، حيث تلقى قسم شرطة سيدي جابر بلاغا يفيد بنشوب حريق بمستشفى أجيال للولادة بشارع سوريا بمنطقة سوريا، وانتقلت 3 سيارات إطفاء و10 سيارات إسعاف إلى موقع الحريق.

وقد تبين من الفحص المبدئي لاندلاع الحريق بالطابق الأول بالمستشفى المشار إليه، وتم إخراج ونقل 3 أطفال حديثي الولادة المتواجدين في الحضانة بسيارات الإسعاف إلي أحد المستشفيات لاستكمال العلاج وتم نقل كافه الحالات حيث تم الدفع ب ٨ سيارات إسعاف و٤ سيارات إطفاء ، ونقلهم إلى إحدى المستشفيات المجاورة.

وقالت إدارة مستشفى أجيال الخاص بشارع سوريا في الإسكندرية الذي نشب فيها الحريق  أنه تم نقل حالات حضانة الأطفال إلى المستشفيات الأخرى لاستكمال الرعاية الطبية.

 

وأضافت المستشفى، في بيان لها أمس، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي، أنه تم السيطرة على الحريق بالكامل ولا يوجد أي إصابات بين المرضى أو الأطفال أو الطاقم الطبي أو الموظفين.

وقد توجهت علي الفور نيابة سيدى جابر بالإسكندرية ، لموقع حادث الحريق في أجيال الخاصة للولادة بالإسكندرية لمعرفة أسباب اندلاع الحريق وسماع أقوال شهود العيان والأطباء والمسئولين بالمستشفى مع التأكد من أن الحريق  لم يسفر عن إيه إصابات .

وكانت قد تمكنت الحماية المدنية بالإسكندرية السيطرة على حريق نشب فى مستشفى خاص للولادة بمنطقة رشدى بالإسكندرية دون إصابات وتم نقل الأطفال المتواجدين فى الحضانة بسيارات الإسعاف إلى أحد المستشفيات لاستكمال العلاج وتم نقل كافة الحالات.

وقامت قوات الحماية المدنية بالإسكندرية بإخلاء المستشفي أجيال الخاصة بالإسكندرية ،اندلع فيها حريق بسبب ماس كهربائى فى أحد الغرف وقامت بإنقاذ ثلاث أطفال حديثى الولادة.

وكان قد نشب حريق  فى مستشفى خاص للولادة بمنطقة رشدى بالإسكندرية بسبب ماس كهربائى فى أحد الغرف بالمستشفى وانتقلت 3 سيارات الحماية المدنية للسيطرة على الحريق، كما انتقلت سيارات إسعاف لإنقاذ الحالات.

وقامت الحماية المدنية بقطع التيار الكهربائى عن المستشفى لحين الإطفاء والتبريد وتم تحرير محضر بالواقعة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق