اخترنا لكثقافة

“‎تويتر” يتبرع بمليون دولار لدعم الصحفيين فى أزمة كورونا‎

أعلنت شركة “تويتر” عن تقديم دعم مالي بقيمة مليون دولار أميركي لمنظّمتي “اللجنة الدولية لحماية الصحافيين” CPJ ولمؤسسة الإعلام النسائية الدولية IWMF، لمساندة الصحافة في التصدي لفيروس كورونا حول العالم.

وقالت “تويتر” إنها ستقدم مليون دولار بالتساوي بين منظمتي “لجنة حماية الصحافيين” و”المؤسسة الدولية للإعلام النسائي”، لدعم من يقومون بتغطية “كوفيد-19”.

وتقوم المنظمات مثل “اللجنة الدولية لحماية الصحافيين” ومؤسسة الإعلام النسائية الدولية بدور حيوي ، في دعم الصحافيين الذين يعملون في بيئات معقدة أو مع ملفات صعبة والدفاع عنهم.

وقالت المسؤولة في “تويتر” فيجايا جادي، خلال الإعلان عن المنحة: “في الوقت الحالي، كل صحافي هو صحافي يغطي “كوفيد-19″. وبالنظر إلى ارتباط تويتر العميق بالأخبار، فإن هذا يعني أن محنة الصحافيين – حيث يخاطر البعض بصحتهم إن لم يكن بحياتهم للإبلاغ عن الأخبار – هي محن تويتر أيضاً.

وتابعت:”إنّ الصحافة هي جوهر خدمتنا، ولدينا مسؤولية عميقة ودائمة لحماية هذا العمل”.

بدوره قال جويل سيمون، المدير التنفيذي للجنة حماية الصحافيين: “نحن ممتنون لدعم تويتر السخي. تتركز جهودنا على ضمان حصول الصحافيين حول العالم على المعلومات والموارد التي يحتاجونها لتغطية وباء “كوفيد-19″ بأمان، ونضغط مرة أخرى ضد الحكومات التي تفرض رقابة على الأخبار وتقييد عمل الصحافة، إننا نحتاج إلى معلومات دقيقة، وفي الوقت المناسب تتدفق داخل البلدان وعبر الحدود، حتى يتمكن القادة السياسيون وخبراء السياسة الصحية والجمهور عامة من اتخاذ قرارات مستنيرة في هذه اللحظة الحرجة”.

من جانبها قالت إليسا ليز مونيوز، المديرة التنفيذية لـ”مؤسسة الإعلام النسائية الدولية”: “في الوقت الحالي، هناك حاجة كبيرة لدعم مجتمعنا الصحافي الذي يغطي هذا الوباء العالمي ويتعامل معه، بناءً على عقود عملنا مع الصحافيين الذين يعملون في بيئات خطرة وصعبة، نتفهم الدور الحاسم الذي تؤديه السلامة والأمان في الصناعة، بفضل الدعم المذهل من تويتر، سنكون قادرين على تلبية احتياجات مجتمعنا من الصحافيين بشكل أعمق وأقوى”.

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق