إسلاميات

بحضور القصبي والشريف.. افتتاح ضريح الرفاعي والسيد محمد ياسين الجمعة

كتب الشريف عبدالرحيم حماد

دعا طارق ياسين الرفاعي شيخ عموم الطريقة الرفاعية بمصر والعالم الإسلامي أبناء الطرق الصوفية يوم الجمعة القادمة لأداء صلاة الجمعة بمسجد الإمام الرفاعي بالقلعة وذلك تحت رعاية الدكتور عبد الهادي القصبي شيخ مشايخ الطرق الصوفية ورئيس لجنة لتضامن بمجلس النواب والسيد نقيب السادة الأشراف السيد محمود الشريف ووفد من مشايخ الطرق الصوفية وأعضاء المشيخة العامة والمجلس الأعلى للطرق الصوفية، لافتتاح ضريح ومقام الإمام سيدي علي أبو شباك وسيدي محمد ياسين الرفاعي بالتزامن مع بدء تنفيذ قرار وزارة الأوقاف بفتح الأضرحة والمقامات وإلغاء التدابير الاحترازية التي طبقت في مارس 2020، لتجنب تفشي جائحة كورونا المستجد والتي ترتب عليها إغلاق الأضرحة ومنع الاحتفالات بموالد آل البيت على مدى عامين.

وبعث شيخ الطريقة الرفاعية برسالة محبة وتقدير وإجلال إلى القائد والرئيس عبدالفتاح السيسي على ما يبذله من جهود جبارة لإعادة تأهيل وتطوير أضرحة ومقامات آل البيت، وهو ما شاهدناه في ضريح سيدنا الحسين من مفخرة وعظمة قامت بها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ووزارة الأوقاف في عشرين يوما فقط، وأيضا ما يبذل في أروقة مسجد وضريح ستنا السيدة زينب الآن»، داعياً المولى تبارك وتعالى أن يوفق مصر ورئيسها إلى ما فيه عزة وسلام وأمان.

وآضاف الرفاعي أن قرار وزارة الأوقاف بالعودة إلى أجواء ما قبل كورونا يكشف عن الاهتمام العظيم الذي توليه الدولة المصرية من اهتمام بالطرق الصوفية ومحبي آل البيت لما تمثله من وسطية وسماحة الدين الإسلامي، مؤكدا أن مصر قادرة على تخطي كافة العقبات الاقتصادية والاجتماعية والصحية بفضل الله تبارك وتعالى بعدما نجحت في التعامل باحترافية شديدة مع الوضع الصحي الذي فرضه فيروس كورونا على العالم.

ونعى طارق ياسين الرفاعي استشهاد ضابط و 10 جنود عقب قيام مجموعة من العناصر التكفيرية بالهجوم على نقطة رفع مياه شرق القناة .. وأكد علي دعم جموع المصريين للقيادة السياسية وقواتنا المسلحة وأجهزة الشرطة لجهود مكافحة الإرهاب واقتلاع جذوره

ودعا شيخ الطريقة الرفاعية آبناء الطرق الصوفية و المجتمع المصري إلى التوحد والالتفاف حول هدف التصدي لمجابهة خطر تلك الجماعات الإرهابية المتطرفة ودحر معاقل الإرهاب والأفكار الهدامة والأعمال الإجرامية التي تستهدف قوات الأمن والمواطنين الأبرياء.

وتابع شيخ الطريقة الرفاعية قائلا إن «الإرهاب مصيره إلى زوال بإذن الله وسوف تتطهر مصر من تلك الجماعات الإرهابية والتي تخالف تعاليم الإسلام بقتل النفس والتي حرم الله قتلها وبالأخص جنودنا المسلحة التي تسهر على الدفاع عن حدودنا .

وتتقدم مشيخة عموم الطريقة الرفاعية بمصر والعالم الاسلامي بخالص العزاء لأسر الشهداء والمصريين عموما فى هذا الحادث الأليم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى