محافظات

لجنة الخطاب الديني ببيت العائلة في أبوتيج تعقد اجتماعا لوضع خطتها

عقدت لجنة الخطاب الديني بهيئة بيت العائلة المصرية بمركز أبوتيج ، اجتماعها الأول اليوم الخميس الموافق ٢٥ فبراير ٢٠٢١.

حضر الاجتماع الشيخ عبدالعظيم حمد ، الأمين العام لبيت العائلة المصرية بأبوتيج ، والقس مقار رزق ، الأمين العام المساعد ، والحاج عبد العال الدقيشى ، وكيل بيت العائلة بأبوتيج ، والأستاذ إسلام الشناوى نائب بيت العائلة ، والأستاذ ماجد لديد المستشار القانوني لبيت العائلة ، والشيخ عمرو عبد الرحيم، رئيس لجنة الخطاب الديني بأبوتيج، والأستاذ هانى عبد الحكيم المنسق العام ، حضر عنه الأستاذ أيمن خلف مساعده.
والأستاذ بطرس هلال ، رئيس لجنة الإعلام.

وجري خلال الاجتماع إعلان تشكيل اللجنة والتعارف على السادة الأعضاء، وبدأ اللقاء بكلمة الشيخ عبد العظيم رئيس بيت العائلة، تحدث فيها عن دور بيت العائلة المجتمعي لوقف الفتن بكافة المراكز والقرى وأشار إلي أن لجنة الخطاب الديني لجنة لها دور هام خلال الفترة القادمة.

وأكد الحاج عبد العال الدقيشى ، وكيل بيت العائلة، علي أهمية وعراقة كيان بيت العائلة قائلاً: “نحن نشعر أننا في بيت العائلة المصرية نسيج واحد لا فرق فيه بين مسلم ومسيحي، لأننا جميعاً نهدف لخدمة الناس والمجتمع”.


وأضاف أن مركز أبوتيج لم تظهر به مشكلة طائفية علي السطح في الآونة الأخيرة والجميع أصبح يدرك أن بيت العائلة له مكانة كبيرة في الأزهر والكنيسة.

وأشاد “الشيخ عمرو عبد الرحيم رئيس اللجنة” بالتشكيل الجديد وطالبهم بنشاط قوي ومكثف لأن لجنة الخطاب الديني تمثل جرس الإنذار الذي ينذر بأية مشكلة وسرعة التدخل قبل نشوبها.

وعرض خطته خلال العام المقبل وأهمية الندوات والمؤتمرات التي تُحث على التلاحم والترابط الوثيق بين عنصرى الأمة.           

وأكد عبدالعظيم حمد على هدف بيت العائلة المصرية وهو الحفاظ على الشخصية المصرية وصيانة هويتها، وجري إنشاء بيت العائلة المصرية عام ٢٠١١ ، بقرار من رئيس مجلس الوزراء برقم ١٢٧٩ ، ونص القرار علي أن “بيت العائلة المصرية يهدف إلي الحفاظ علي النسيج الواحد لأبناء مصر وله من أجل تحقيق هذا الهدف”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى