أخباراخترنا لك

مجلس الأمن الدولي يختتم جلسته المنعقدة بشأن أزمة سد النهضة

رفعت منذ قليل، الجلسة العامة لمجلس الأمن الدولي، المنعقدة لمناقشة أزمة سد النهضة الإثيوبي.

وخلال الجلسة أكد وزير الخارجية سامح شكري أن الدولة المصرية، ستحمي وستصون حقها فى مياه النيل.

وأضاف  «شكري» في كلمته أمام مجلس الأمن، خلال الجلسة المنعقدة، اليوم الخميس، بشأن سد النهضة: «إن مصر تتمسك باتفاق ملزم بشأن سد النهضة»، مضيفًا أن إثيوبيا رفضت كل الحلول التوافقية بشأن السد.

وتابع وزير الخارجية، قائلًا: اقترحنا تمويل سد النهضة كي يكون رمزًا للصداقة بين الشعوب، ولكن إثيوبيا رفضت، مؤكدًا أن المسار التفاوضي برعاية الاتحاد الإفريقي وصل لطريق مسدود.

وقال: لا نعترض على حق أديس أبابا  في الاستفادة من مياه النيل ونطالبها باحترام القانون الدولي، مؤكدًا أن التعنت الإثيوبي هو سبب فشل مفاوضات سد النهضة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى