مقالات

هل دخلت منطقة الخليج فى دائرة الخطر ؟

 

بقلم الكاتبة / أميمة العشماوى .

أول قطر فى دائرة الخطر الحوثيون زراع إيران الإرهابى فى اليمن يطلقوا صاروخ كروز موجه بكل دقة على مطار أبها السعودى وبالتحديد على صالة زوار المطار والنتيجة قتل وإصابة عددا من الزوار من جنسيات مختلفة ليثبتوا للعالم أن السعودية غير قادرة على حماية من يكون على أراضيها فالدم ليس لسعوديين فقط ولكن من جنسيات مختلفة ليكون االدم من جميع الجنسيات وهو تعمد واضح لإصابة مدنيين من جنسيات مختلفة وبذلك تطالب بتدويل الكعبة وهذا مخطط إيران وقطر معا منذ زمن .

القطر الثانى فى دائرة هذا الخطر هو حادث إستهداف حاملة النفط اليابانية فى بحر عمان وهو حادث غامض وخاصة أن أمريكا قامت بتعجيل وإرسال مدمرات بحرية بإتجاه مضيق هورمز لحماية الملاحة فى الخليج وبكل تأكيد ليس مجانا ولكن مقابل رسوم سيتم تحديدها ومن هنا أصبح وجود أمريكا عسكريا فى الخليج أمر واقع .

فهل إيران ترسل رسائل بذاتها لتقوية موقفها فى محاولة بائسة منها للتغلب على أزماتها الداخلية بعد عقوبات أمريكا لها فتلجأ لتهديد أمن الخليج لتقبض أمريكا الثمن ؟ هذا وارد جدا فهى من تهدد وتحرق لتتدخل أمريكا بغرض الحماية مقابل المليارات إن ماحدث وماسيحدث فهناك مؤشرات كثيرة على وجود إيران وأذرعها الإرهابية وراء كل الإعتداءات التى إعترضت الناقلات والمنشآت النفطية فى الأونة الأخيرة فإيران تبعث بعدد من الرسائل على أنها لاتستهدف القوات والمصالح الأمريكية بالصواريخ ولكنها قادرة على إستهداف مصالح حيوية لدول الخليج إذا أمن الخليج يتعرض لتهديدات وعمليات تخريبية قد تجر المنطقة كلها إلى حروب وليس حرب واحدة فهى تتصاعد من آن لآخر والغرض منها هو إستفادة إيران وأمريكا فقط فإيران تهدد وتشعل المنطقة وأمريكا تجرى بفرقاطاتها لتحمى وتقبض الثمن وهذه هى اللعبة .

وأخيرا من كذلك نخرج بأن إيران تريد قبل أن تجلس على مائدة المفاوضات الظاهرة للعالم أن تمتلك مواطن قوة وفى يدها أوراق ضغط وتهديد تجعلها فى موقف قوى فى مفاوضاتها مع أمريكا برعاية يابانية أما مابين أمريكا وإيران من إتفاقات سرية هى إتفاقات مخابراتية سرية فقط ولكن هناك دلائل كثيرة توضح الكثير منها ولسوف نرى .

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق