أخبارأهم الأخباراخترنا لك

بعد خطأ الإذاعة.. الإفتاء توضح حكم من أفطر بالخطأ يوم عرفة

جهاد علي

قالت دار الإفتاء، إن الإفطار عند سماع آذان المغرب وفق توقيت مغاير للمنطقة التي يعيش فيها، أي قبل غروب الشمس على ظن خاطئ يُفسد الصوم، مشيرًا إلى أنه لا يوجب الكفارة، وإنما القضاء فقط.

وأوضحت «الإفتاء» في إجابتها عن سؤال: «أذن المؤذن قبل موعد إقامة صلاة المغرب وأفطرنا جميعًا وتبين لنا أنه أخطأ وأذن قبل الميعاد فما الحكم الشرعي في ذلك؟»، أن الإفطار قبل غروب الشمس على ظن خاطئ مفسد للصوم، غير أنه لا يوجب الكفارة، منوهة بأنه علي من أفطر قبل غروب الشمس ظانًا أن الشمس قد غربت ثم تبين له بعد ذلك أن الشمس لم تغرب فعليه قضاء يوم بدلًا من هذا اليوم.

وكانت إذاعة القرآن الكريم، أذاعت القرآن الكريم قبل موعده بـ4 دقائق، نتيجة خطأ وقت الأذان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى