في رسالة تعكس شموخ القضاء زيارة نادي القضاة للمحامين تحيي قيم الإحترام والود بين أطراف العدالة

عبير محمد

صرح المستشار رضا محمود السيد المتحدث الرسمي باسم نادي القضاة أنه في خطوة غير مسبوقة استقبل الفقيه القانوني، رجائي عطية ،نقيب المحامين، ومجلس إدارة النقابة العامة للمحامين، المستشار محمد عبد المحسن رئيس نادي القضاة، ووفد من أعضاء مجلس إدارة النادي ، وذلك للتهنئة بفوزه في انتخابات مجلس النقابة الأخيرة .

وأكد عبد المحسن ،خلال زيارته، على أواصر الود والاحترام المتبادل والتعاون المشترك بين نادي القضاة ونقابة المحامين ،وهو ما يجب أن يحافظ عليه الجميع خلال الفترة القادمة في ظل وجود قيمة قانونية تحوز على احترام الجميع على رأس النقابة وإحياء لقيم قضائية تليدة التزم بها شيوخ القضاة وشيوخ المحامين .

وشدد رئيس نادي القضاة ،على أن العلاقة التاريخية والدائمة بين القضاء والمحاماة ستظل في رقيها وقيمتها بترسيخ هذه القيم في وجدان وفكر الطرفين بوجوب احترام رسالة كل طرف وتقدير دوره وتفهم طبيعة الرسالتين بما يؤدي للوصول للعدالة الناجزة المنشودة من الجميع .

في المقابل عبر مجلس نقابة المحامين بكامله ،عن تقديره الكبير لهذه الخطوة التي تؤكد حرص نادي القضاة على مد جسور التعاون وإقامة علاقات مع كافة أطراف المنظومة القضائية في مصر ، معبرا عن أمنياته في أن تتكرر هذه اللقاءات ذات الطابع الإنساني والمهني ،والتي تعبر عن الروح الإيجابية والرغبة في التعاون بين كافة أطراف المنظومة القضائية .

وأبدى رجائي عطية، نقيب المحامين سعادته البالغة بالتهنئة الراقية ورحب بالمستشار محمد عبد المحسن رئيس نادي القضاة والوفد المرافق له، مؤكدا حرصه على حسن العلاقة بين القضاء والمحاماة.

واتفق الجانبان على دوام التواصل المستمر في كافة الأمور التي تهم الطرفين، وإعداد بروتوكول تعاون بين اللجان الثقافية في نادي القضاة ونقابة المحامين، يتناول سبل التعاون في تبادل المطبوعات والدوريات التي تصدر من الجانبين، بما يحقق الاستفادة العلمية والثقافية لكافة الأطراف.

وفي نهاية اللقاء أهدى المستشار محمد عبد المحسن رئيس النادي درع نادي القضاة للفقيه القانوني رجائي عطية نقيب المحامين ، موضحا أنه بالإضافة للطابع المؤسسي والإنساني للقاء فإن الأستاذ والمفكر رجائي عطية نقيب المحامين له مكانته المهنية والفكرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى