عرب وعالم

الاحتلال يعجز عن تمويل جنود الاحتياط ويسرح ٣٤ ألف موظف

بدت مؤشرات الاقتصاد الصهيوني عاجزة عن الوفاء باحتياجات الكيان خلال الخرب، حيث أعلنت القناة ١٢ العبرية اليوم- الأحد: أن حكومة الاحتلال لم تجد حتى الآن مصدراً في الميزانية لتمويل كامل مساعدات جنود الاحتياط.

وأعلن موقع “كالكاليست” العبري: أن ١٤١ شركة تكنولوجيا إسرائيلية سرحت ٣٤.٣ ألف موظف منذ مطلع ٢٠٢٤، جراء التدهور الاقتصادي بفعل الحرب على غزة.

وقد علقت وكالة “بلومبرج” على ذلك قائلة: أن “إسرائيل” تسير على الطريق نحو واحدة من أكبر حالات العجز في الميزانية في هذا القرن، ورأت الوكالة أن السبيل أمام الاحتلال لسد ذلك العجز هو بيع كمية شبه قياسية من السندات هذا العام لتمويل “حربها ضد حماس”.

وأضافت: “سيبلغ إجمالي إصدار الديون في “إسرائيل” هذا العام ٢١٠ مليار شيكل أي ما يعادل ٥٨ مليار دولار، ومن المتوقع أن يقفز إجمالي إصدار الديون فيها هذا العام بمقدار الثلث تقريبًا عن العام ٢٠٢٣”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى