أخبارعرب وعالم

طوفان الأقصى يغرق حكومة الاحتلال في الخلافات

هاجم عضو الكابينيت الأمني والسياسي بالاحتلال، “غادي آيزنكوت” اليوم- الأربعاء- حكومة “نتنياهو” واتهمها بالفشل ولي عنق الحقيقة فقال: إن “الانتصار المطلق” هو مجرد شعار، ونتنياهو فشل في الأمن والاقتصاد، ولم يحقق أي هدف من أهداف الحرب، وحسب قناة “كان” العبرية قال “آيزنكوت”: إن حكومة نتنياهو فشلت فشلاً ذريعاً في استعادة الأمن للمستوطنين.

وأضاف: من يقول إننا سنحل كتائب القسام في رفح، ثم نعيد أسرانا “يزرع الوهم الكاذب”، فهناك فرقة كاملة من الجيش تخوض معارك ضد كتيبة فلسطينية واحدة في جباليا، قلنا سابقاً بأننا فككناها، والقتال هناك قاسٍ.

وتابع: حماس منظمة أيديولوجية، ولو جرت انتخابات في غزة اليوم فستفوز حماس.

وتحدث رئيس أركان جيش الاحتلال السابق والوزير بمجلس الحرب- في كلمته- عن ضرورة إقالة الحكومة فقال: “التيار اليميني يمس أمن إسرائيل، وأعتقد أنه يجب استبدال رئيس الحكومة”، ويجب أن نذهب إلى انتخابات في أسرع وقت.

ورظ حزب الليكود- الذي يتزعمه “نتنياهو”- على “أيزنكوت” فقال: “آيزنكوت وغانتس يبحثان عن الذرائع لإنهاء الحرب دون تحقيق أهدافها والاستقالة من الحكومة وسط الحرب، وهما ينخرطان في سياسات تافهة بدلا من السعي لتحقيق النصر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى