أخبار

عبد السند يمامة: نرفض تهجير الفلسطينيين وندعم قرارات الرئيس السيسي للحفاظ علي الأمن القومي المصرى

أكد المرشح الرئاسي الدكتور عبد السند يمامة، رئيس حزب الوفد، دعمه ومساندته لتصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال لقاءه بالمستشار الألماني صباح اليوم والتي أكد فيها رفض مصر لتصفية القضية الفلسطينية، وأن استمرار العمليات العسكرية فى غزة يهدد بتوسيع رقعة الصراع .

وقال رئيس حزب الوفد في بيان له اليوم : نفوض الرئيس السيسي في اتخاذ ما يلزم من قرارات لحماية الأمن القومي المصري، وأن الشعب المصري لا يمكن أن يتنازل او يفرط عن حبه رمال واحده من أرضه كما ان الشعب المصري يرفض مخطط التهجير القسري الذي وضعه الكيان الصهيوني .

وثمن رئيس حزب الوفد موقف مصر الثابت والواضح ورفضها لعملية تهجير الفلسطينيين من أراضيهم ، مؤكدا أن ما أدلي به الرئيس السيسي من تصريحات يعبر عن الجماهير المصرية ونبض الشعب المصري .

وأضاف يمامه ان الشعب المصري يقف كله صف واحد خلف القيادة السياسية بزعامة الرئيس السيسي ولا محل للمزايده،
ولفت الدكتور عبد السند يمامه أن اسرائيل تريد ان تنتفع من الحدث الحالي للحصول علي المزيد من المنافع السياسية وتخطو خطوة نحو تصفية القضية الفلسطينية ، وتابع قائلا: “لا حل للقضية الفلسطينية الا بحل الدولتين .. وان ذلك هو الضمان الوحيد لبقاء السلام في الشرق الأوسط “

وشدد المرشح الرئاسي، أن القضية الفلسطينية هى قضية ايمانيه وعقيدة ثابته بالنسبة للمسلميين
فتلك القضية ليست قضية سياسية، لافتا علي استعداد بيت الأمة للنزول الي الشارع للتعبير عن رفضه التام لما يتعرض له الشعب الفلسطيني ولرفض اتخاذ وطن بديل لهم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى