أبو العينين: التعنت الإثيوبي يقود لمواجهة تهز استقرار المنطقة بالكامل

0

قال النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب ، إنه بعد فشل مفاوضات سد النهضة التي احتضنتها العاصمة الكونغولية كينشاسا يومي 4 و 5 أبريل، أصبح هناك اعتداء علني سافر علي حقوق مصر في مياه النيل.

وأكد أبو العينين خلال منتدى حواري ضم مجموعة من سفراء الاتحاد الأوروبي وأفريقيا، وأعضاء مجلس النواب وعدد من الشخصيات البارزة، أن مصر منذ تاريخها لم تقم بالاعتداء على حقوق أي دولة ويجب أن يقوم الاتحاد الأوروبي بدوره والتدخل لتصحيج المعلومات المغلوطة التي يروج لها الاشرار.

وحمّل أبو العينين رسالة لكل سفير دولة في أوروبا وافريقيا، أن ينفل لبلاده استياء مصر من ممارسات أثيوبيا، وخطورة هذا التعنت على أمن واستقرار المنطقة بالكامل.

وأوضح أن مصر ليست ضد التنمية الإثيوبية ولكن التعدي علي حقوق مصر مرفوض، وهناك واجب على المجتمع الدولي أن يقف بجانب مصر، والتأكيد على أنه لا مساس بمياة مصر كما جاء على لسان الرئيس عبد الفتاح السيسي، محذرًا من مواجهة قوية تهز المنطقة بالكامل حال الاعتداء على حقوق مصر.

وتابع أبو العينين: “لن نسمح بالملئ الثاني لسد النهضة، ولن نترك حقوقنا في المياه، وكلنا مستعدين أن نموت من أجل الحفاظ علي المياة المصرية وأولهم أنا”

وطالب أبو العينين جميع الدول الصديقة بإعلان موقفها ضد ممارسات أثيوبيا بشأن سد النهضة، على غرار المملكة تاعربية السعودية التي نوجه لها الشكر جميعا لبيانها الداعم لحق المصر وموقفها الحاسم من القضية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.