اغتيال الحريري.. إدانة عضو حزب الله سليم عياش وبراءة 3 آخرين

0

 

أدانت المحكمة الدولية الخاصة باغتيال رئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريرى متهماً رئيسياً في تفجير عام 2005 الذي أودى بحياة رئيس وزراء لبنان الأسبق ومرافقيه.

وتلا القاضي ديفيد ري ملخصا للحكم، الذي جاء في 2600 صفحة، إن سليم جميل عياش أدين بالقتل وارتكاب عمل إرهابي فيما يتصل بقتل الحريري و21 آخرين.

وأدانت المحكمة سليم عياش العضو في حزب الله بجريمة قتل الحريري، بينما برأت 3 متهمين آخرين لعدم كفاية الأدلة.

وذكرت المحكمة أن المتهمين يرتبطون بجهة منظمة، وأن الأدلة تشير إلى أن الاغتيال كان سياسياً، مضيفةً أن الهدف المنشود من اغتيال الحريري زعزعة استقرار لبنان.

وأوضحت المحكمة أنه لا توجد أدلة عن الجهة التي وجهت المتهمين لاغتيال الحريري، وأيضاً لا يمكن تحديد عدد المتورطين فى التفجير.

وكان يحاكم فى القضية غيابياً 4 عناصر من حزب الله اللبنانى بتهمة العمل الإرهابى وتفجير موكب رفيق الحريرى وقتله، وهم سليم عياش وحسين عنيسي وأسد صبرا وحسان مرعي.

أما المتهم مصطفى بدر الدين الذى قُتِلَ فى سوريا لاحقا فهو من خطط لعملية الاغتيال، حسب المحكمة، وكان دوره هو التنسيق مع سليم عياش العضو أيضا بحزب الله والمتهم الرئيس للقيام بعملية الاغتيال، بحسب ما ذكر القاضى، ومن جهتهما نسق كل من حسين عنيسي وأسعد صبرا لإعلان المسؤولية زورا عن اغتيال الحريري.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.